مادورو: لن نقبل الضغط أو الابتزاز من جانب الاتحاد الأوروبي 

كراكاس-سانا

أكد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو رفض بلاده الخضوع للابتزاز من جانب الاتحاد الأوروبي الذي هدد بفرض عقوبات جديدة في حال لم تنجح المحادثات بين الحكومة والمعارضة الفنزويلية.

وقال مادورو أمس في خطاب بثه التلفزيون الفنزويلي ونقلته وكالة فرانس برس إن “كراكاس لن تقبل الضغط أو الابتزاز من أي شخص” لافتا إلى استعداد بلاده لمقاومة أي ابتزاز سواء كان مصدره الاتحاد الأوروبي أو الولايات المتحدة.

وكانت مفوضة السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني صرحت في بيان يوم الثلاثاء الماضي أنه في حال لم يتم التوصل إلى نتائج ملموسة في المحادثات الجارية بين الحكومة الفنزويلية والمعارضة فإن الاتحاد الأوروبي سيوسع إجراءاته العقابية.

وردا على هذه التصريحات أوضح مادورو أن موغيريني “أرادت ممارسة الابتزاز” واصفا تصريحاتها بأنها “شائنة وغير معقولة”.

وبدأت جولة من المباحثات بين وفدي الحكومة والمعارضة فى الثامن من الشهر الجاري في جزيرة باربادوس بالبحر الكاريبي بوساطة الحكومة النرويجية حيث أعرب الرئيس مادورو عن ثقته بإمكانية خروج الطرفين بنتائج ملموسة للتوصل إلى حل سياسي للأزمة في البلاد.

وأعلنت وزارة خارجية النرويج في الـ12 من الشهر الجاري أن الجانبين اتفقا على إنشاء لجنة مشتركة لبحث سبل إنهاء الأزمة ومواصلة المباحثات للتوصل إلى حل في إطار الدستور واتفقا على إقامة منصة لحوار دائم.

انظر ايضاً

الرئيس الفنزويلي: إذا أراد ترامب التحدث معنا فنحن مستعدون

كاراكاس-سانا أكد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أن مسؤولين كبارا فنزويليين أجروا محادثات منذ شهور مع …