الشريط الأخباري

وقفة احتجاجية لحزب الوفد المصري أمام سفارة مشيخة قطر

القاهرة-سانا

نظم العشرات من أعضاء حزب الوفد المصري وقفة احتجاجية مساء اليوم أمام السفارة القطرية بالقاهرة رفضا لتدخل مشيخة قطر السافر بالشؤون الداخلية المصرية ودعمها للتنظيمات الارهابية التي تهدد الاستقرار في البلاد مطالبين بطرد السفير القطري من مصر.

وندد المشاركون بسياسة قطر الداعمة لجماعة الإخوان المسلمين الإرهابية المحظورة والتي ترتكب الجرائم بحق الشعب والجيش المصري وتعمل على اشاعة الفوضى داخل مصر.

وحمل المشاركون الأعلام المصرية واللافتات المؤيدة للجيش وأخرى مناهضة لمشيخة قطر والنظام التركي ومنها “أمير قطر مسجل خطر” و”دولة قطرائيل تمول الإرهاب” فيما رددوا الهتافات التي تعبر عن سخطهم من النظام الحاكم في مشيخة قطر وأخرى تشدد على ضرورة الوقوف الى جانب الجيش والشرطة في حربها على الإرهاب.

وكانت وزارة الخارجية المصرية ارسلت خلال شهر شباط الماضي رسالة احتجاج شديدة اللهجة للخارجية القطرية على التجاوزات التي تصدر من الجانب القطري بحق مصر.

يشار إلى أن تحقيقات نيابة أمن الدولة العليا في مصر بقضية اتهام الرئيس المعزول محمد مرسي و10 متهمين آخرين كشفت خلال شهر ايلول الماضي أن رئيس وزراء مشيخة قطر السابق حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني كان أحد الأطراف الرئيسية في الاتفاق على تهريب وثائق الأمن القومي السرية الخاصة بمؤسسة الرئاسة المصرية خلال فترة حكم مرسي إلى قطر وجهاز مخابراتها.