الشريط الأخباري

فعالية وطنية تخليدا لذكرى معركة مطار الثعلة بالسويداء

السويداء- سانا

تخليدا لملحمة معركة مطار الثعلة العسكري التي سطرها الجيش العربي السوري وأهالي محافظة السويداء في وجه التنظيمات الإرهابية في حزيران عام 2015 أحيا أهالي بلدة الثعلة ذكراها الرابعة مساء اليوم بمدرسة الشهيد يحيى الحمد فيها بمشاركة فعاليات رسمية وحزبية وأهلية وعسكرية.

وتضمنت الفعالية عروضا فنية ورياضية وأغاني وطنية وإلقاء قصائد لعدد من شعراء المحافظة من وحي المناسبة وافتتاح معرض فني يعكس ملاحم البطولة والنخوة والتضحية التي سطرها الأهالي وجيشهم البطل إضافة إلى وضع إكليل من الزهور على النصب التذكاري لشهداء البلدة والشهداء الذين ارتقوا خلال معركة المطار وقراءة الفاتحة على أرواحهم الطاهرة.

وأكد المشاركون في الفعالية أن “معركة مطار الثعلة عكست حالة وطنية يعيشها أبناء الوطن عموما وأبناء السويداء خصوصا عندما هبوا للوقوف جنبا إلى جنب مع أبنائهم وإخوتهم في الجيش العربي السوري في مشهد وطني مميز يعبر عن أسمى معاني التلاحم والاحتضان لصد ودحر هجوم التنظيمات الإرهابية الممنهج بأوامر ودعم أمريكي وصهيوني لتتبدد على أسواره كل مخططات وأحلام الإرهابيين وداعميهم وليجروا خلفهم ذيول هزيمتهم وقتلاهم ومصابيهم”.

ونوه المشاركون بموافف أبناء المحافظة الذين “جسدوا بمواقفهم الوطنية المستمدة من تقاليدهم وقيمهم النضالية والكفاحية وإرث الأباء والأجداد البطولي معاني النخوة والحمية والصمود والتضحية في مواجهة كل من يحاول المساس بالأرض والعرض وأمن سورية وكرامتها” مشددين على “عمق الانتماء الوطني والاستعداد لتقديم الغالي والنفيس دفاعا عن الوطن في وجه قوى العدوان والإرهاب والتكفير وداعميهم حتى تطهير آخر شبر من رجسهم وتحقيق النصر المنجز بفضل بطولات جيشنا وتضحيات الشهداء وصمود شعبنا وحكمة قيادتنا ودعم الأصدقاء والشرفاء”.

شارك في الفعالية محافظ السويداء عامر العشي وأمين فرع السويداء لحزب البعث العربي الاشتراكي فوزات شقير وفعاليات شعبية ودينية وحزبية ونقابية وعسكرية بالمحافظة.