الشريط الأخباري

أحزاب وقوى لبنانية: لا بديل عن المقاومة لمواجهة الاحتلال

بيروت-سانا

جدد الاتحاد العمالي العام في لبنان دعوته إلى التمسك بخيار المقاومة باعتباره السبيل الوحيد لتحرير الأراضي العربية المحتلة.

وجاء في بيان صدر عن الاتحاد اليوم بذكرى النكبة أنه “بعد مرور 71 عاما على ارتكاب أكبر جريمة في العصر الحديث بحق الشعب الفلسطيني في أرضه ووطنه وتشريده بمؤامرة دنيئة من القوى الاستعمارية ودعمها لعصابات الصهاينة ومساهمة الأنظمة الرجعية العربية في هذه الجريمة لا يزال الشعب الفلسطيني صامدا ومتمسكا بحق العودة والكفاح من أجل تحرير كامل التراب الفلسطيني”.

وشدد الاتحاد في بيانه على أهمية توحيد كلمة الشعب الفلسطيني بمختلف تنظيماته وفصائله والاستمرار بالمقاومة ومواجهة الاحتلال داعيا العمال العرب وعمال العالم والمنظمات الحقوقية الدولية والأمم المتحدة ومنظمة العمل الدولية إلى المزيد من التضامن مع الشعب الفلسطيني وتقديم الدعم له.

كما أكدت قيادتا رابطة الشغيلة في لبنان وتيار العروبة للمقاومة والعدالة الاجتماعية أن لا سبيل لتحرير الأرض واستعادة الحقوق سوى استمرار المقاومة وأن الرهان على سلوك طريق المساومة والتفاوض لاستعادة الحقوق رهان “عقيم ومذل”.

وجاء في بيان صدر اليوم عن رابطة الشغيلة وتيار العروبة “إن عدم التمسك بخيار المقاومة سيقود إلى تشجيع العدو على مزيد من التوسع في احتلاله واغتصابه للحقوق” موضحاً أن الرهان على الولايات المتحدة ثبت فشله جراء انحيازها الكامل للمشروع الصهيوني.

ولفت البيان إلى أن الانتصارات المتتالية التي حققتها المقاومة في سورية ولبنان و فلسطين ردعت العدو الإسرائيلي وأدخلته في مأزق العجز والتخبط والهزيمة.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

رابطة الشغيلة وتيار العروبة بلبنان: انتصارات الجيش السوري تبشر باقتراب النصر على الإرهاب

بيروت – سانا أكدت قيادتا رابطة الشغيلة وتيار العروبة للمقاومة والعدالة الاجتماعية في لبنان أن …