الشريط الأخباري

1573 مشاركاً في الاختبار التأهيلي الأول لمسابقة الماراثون البرمجي للأطفال-فيديو

دمشق-سانا

بمشاركة 1573 طفلا ويافعا من مختلف المحافظات أجرى مركز “التعلم مدى الحياة” في الجامعة الافتراضية السورية بالتعاون مع هيئة التميز والإبداع اليوم الاختبار التأهيلي الأول لمسابقة الماراثون البرمجي للأطفال واليافعين لعام 2019.

ويهدف الاختبار الذي أقيم ضمن مراكز الجامعة الافتراضية وفروع الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية في محافظات دمشق وريفها والسويداء وحمص وحماه وحلب واللاذقية وطرطوس إلى تقييم مهارات التفكير والتحليل المنطقي لدى الأطفال واليافعين المشاركين من خلال إجابتهم على مجموعة من مسائل التفكير المنطقي وعدد من الأسئلة في محاور المنطق العام والألغاز المنطقية والتفكير التحليلي وتكنولوجيا المعلومات ومفاهيم الرياضيات الأساسية.

ويتأهل المشارك الذي يحقق علامة 40 بالمئة وما فوق من الدرجة الكلية للاختبار إلى “الاختبار التأهيلي الثاني” كل حسب عمره وفئته ليصار إلى تدريب الناجحين في محافظاتهم ضمن 50 ساعة تدريبية بعد انتهاء العام الدراسي الحالي.

سانا رصدت مجريات الاختبار في مدينة الشباب بدمشق حيث أكدت الدكتورة فاطمة بدر نائب رئيس الجامعة الافتراضية السورية لشؤون التعلم مدى الحياة أن المسابقة تأتي ضمن رؤية الجامعة الأكاديمية والاجتماعية لتهيئة جيل قادر على تلبية احتياجات سوق العمل من خلال اكتشاف الأطفال واليافعين المتميزين في مجال المعلوماتية منذ صغرهم وتأهيلهم للمهن التي سيعملون بها مستقبلا مبينة أن علم البرمجة لم يعد يقتصر على اختصاص المعلوماتية في الجامعة وإنما أصبح موجودا في كل الاختصاصات العلمية.

نبوغ ياسين مديرة الأولمبياد العلمي السوري في هيئة التميز والإبداع أشارت إلى أهمية الوصول لأصغر شريحة عمرية من الطلاب المتميزين في مجال المعلوماتية أو البرمجة لرعايتها ضمن إطار أكاديمي متكامل ونشر الثقافة البرمجية بطريقة التفكير والتحليل المنطقي لافتة إلى ضرورة دعم هذه المهارات عند الأطفال واليافعين وتعزيز فكرة العمل الجماعي وروح المنافسة فيما بينهم ليكونوا قادرين في المرحلة الثانوية على الدخول في منافسات الأولمبياد الوطنية والعالمية.

وأوضحت منار قويدر والدة أحد الأطفال المشاركين أنها شجعت طفلها على المشاركة عندما وجدت لديه ميولا ورغبة في التعرف على عالم المعلوماتية وبرامج الحاسوب والموبايل لافتة إلى دور المسابقات في تنمية مواهب الأطفال في المجالات التي يحبونها وعدم تضييع وقتهم في الأشياء غير المفيدة.

بدورهم أعرب عدد من الأطفال واليافعين عن سعادتهم للمشاركة في المسابقة بهدف التعرف على عالم البرمجة عن كثب حيث قال الطفل فيليب طعمة 12 سنة: “أسعى إلى تطوير مهاراتي في مجال التكنولوجيا ومواكبة العصر” فيما أشار قصي قاروط من الصف السادس “المدرسة المحسنية” بدمشق إلى أنه خضع لخمس دورات في مجال الحاسوب إلى جانب واجباته الدراسية.

كما أشارت الطفلتان ألما ديب من الصف السادس “مدرسة سوا” وآية عرقسوسي من الصف الخامس “مدرسة الفاروق” إلى أن “أسئلة الاختبار كانت ممتعة تراوحت بين السهولة والصعوبة” ودعتا زملاءهما إلى المشاركة في المسابقة وعدم تضييع الفرصة.

ويستهدف الماراثون البرمجي في مراحله وتدريباته فئة الأطفال ممن تتراوح أعمارهم بين 8 و11 سنة وفئة اليافعين ممن تتراوح أعمارهم بين 12 و15 سنة.

ويتضمن البرنامج التدريبي للماراثون المقرر تنظيمه في آب القادم مجموعة مراحل تأهيلية موصفة ومحددة علميا وزمنيا يتم خلالها إجراء الاختبارات وتقديم التدريب المناسب على مختلف التقانات البرمجية وعلى آليات التفكير المنطقي للأطفال واليافعين في مختلف المحافظات على نحو يساعد في دعم قدرتهم على المنافسة عالمياً ويوسع القاعدة الشعبية للبرمجة عند مختلف الشرائح العمرية.

وكانت الجامعة الافتراضية السورية وهيئة التميز والإبداع أطلقتا في الخامس والعشرين من آذار الماضي مسابقة الماراثون البرمجي للأطفال واليافعين لعام 2019 بهدف إعداد جيل يواكب التطور التقاني ويسهم في إيجاد حلول تخدم الواقع في مختلف القطاعات.

هيلانه الهندي

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency 

انظر ايضاً

الحسكة.. تأهيل الأطفال واليافعين للمرحلة الثانية من الماراثون البرمجي

تصوير: سهيل مرعي