الشريط الأخباري

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تؤكد دعمها للحرس الثوري الإيراني

دمشق-سانا

أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة قرار الإدارة الأمريكية ضد الحرس الثوري الإيراني.

وقالت الجبهة في بيان لها تلقت سانا نسخة منه: إن القرار يأتي ضمن “الخطوات العدائية المتسارعة للرئيس الأمريكي ضد مصالح أمتنا العربية والإسلامية والشعب الفلسطيني” ما يؤكد الحقيقة المطلقة بأن “رأس الإرهاب العالمي هو الإدارات الأمريكية المتعاقبة”.

وأكدت الجبهة وقوفها ومعها الشعب الفلسطيني ومقاومته إلى جانب الحرس الثوري الإيراني الذي يمثل “طليعة متقدمة في محاربة الإرهاب بكل أشكاله” مشيرة إلى أن القرار سيضع أمريكا في “حالة مواجهة مباشرة مع محور المقاومة”.

وأضافت الجبهة: أن القرار الذي يصب في مصلحة كيان الاحتلال الإسرائيلي سيرتد نارا حارقة “على العدو وأدواته وعملائه في المنطقة وخاصة تلك الأنظمة الهشة التي ارتضت الذل والهوان وخانت تاريخ شعبنا الفلسطيني النضالي ومقاومته”.

كما أدانت أحزاب اللقاء المشترك اليمنية إعلان الإدارة الأمريكية ضد الحرس الثوري الإيراني مؤكدة أن الإدارة الأمريكية هي الراعي الأول للإرهاب في العالم.

ونقلت المسيرة نت عن الأحزاب قولها في بيان اليوم إن “إعلان الإدارة الأمريكية يأتي في سياق استمرار العربدة الأمريكية في المنطقة وتأجيج الصراعات والمواجهات والفتن وضمن سلسلة طويلة من السياسات المستهدفة لإيران وأمن المنطقة وتزيد من حالة التوتر والتأزيم وفرص اندلاع الحروب فيها” محملة الإدارة الأمريكية كامل المسؤولية عن هذا الموقف كونها صانعة الإرهاب وراعية التطرف في العالم.

وأقدمت الولايات المتحدة رسميا في وقت سابق اليوم وضمن إجراءاتها العدائية ضد دول المنطقة وخدمة لكيان الاحتلال الإسرائيلي على إدراج الحرس الثوري الإيراني على لائحة من تسميهم “المنظمات الإرهابية الأجنبية”.

انظر ايضاً

الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تندد بدعوة واشنطن لعقد ورشة اقتصادية في البحرين

دمشق-سانا نددت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين-القيادة العامة بورشة العمل الاقتصادية التي دعت واشنطن لعقدها في …