تواصل الإدانات الدولية لإعلان ترامب حول الجولان المحتل: اعتداء على الحقوق السورية

عواصم-سانا

لليوم الثاني على التوالي تواصلت ردود الفعل المنددة والمستنكرة لإعلان ترامب الاعتراف بضم الجولان السوري المحتل إلى كيان الاحتلال الصهيوني.

وأكدت وزارة الخارجية الصينية أن الجولان السوري محتل وأن مجلس الأمن الدولي أصدر عدة قرارات تحث كيان الاحتلال الإسرائيلي على الانسحاب منه.

وأعرب المتحدث باسم الوزارة جين شوانغ خلال مؤتمر صحفي نقلته شبكة الصين التلفزيونية العالمية عن معارضة بلاده تغيير الوضع الراهن في الجولان عبر سلوك أحادي الجانب وتدعو إلى تجنب تصعيد التوترات الإقليمية.

وقال جين إن المجتمع الدولي يعترف بأن الجولان محتل وأن مجلس الأمن الدولي أصدر عدة قرارات تحث “إسرائيل” على الانسحاب منه.

الاتحاد الأوروبي: الجولان أرض محتلة ونرفض الاستيلاء عليها بالقوة

من جهتها أعلنت الدول الاعضاء في الاتحاد الأوروبي بالإجماع رفض إعلان الرئيس الأمريكي بشأن الجولان السوري المحتل.

وجاء في بيان نشر على موقع مجلس الاتحاد الأوروبي اليوم “إن الدول الأعضاء الـ 28 في الاتحاد اتخذت قرارا بالإجماع بثبات موقفها الذي يتماشى مع قرارات الأمم المتحدة التي تشير إلى أن الجولان أرض محتلة وترفض الاستيلاء على تلك الأرض بالقوة”.

وأوضحت مفوضة السياسة الخارحية في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني في بيان مقتضب لها أن الاتحاد الأوروبي لا يعترف بضم الجولان إلى كيان الاحتلال الإسرائيلي وأن موقف بروكسل يتسق مع القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة ولا سيما القراران /242 و497/.

وزير الخارجية التشيكي: الجولان أرض سورية محتلة

إلى ذلك أكد وزير الخارجية التشيكي توماش بيترجيتشيك أن بلاده تعتبر الجولان أرضا سورية محتلة وفق قرارات مجلس الأمن الدولي والموقف المشترك للاتحاد الأوروبي.

وشدد بيترجيتشيك بعد لقائه وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل في براغ اليوم على التزام بلاده بقرارات مجلس الأمن حول الجولان السوري المحتل، مشيراً إلى أنها تدعم في نفس الوقت الموقف المشترك للاتحاد الأوروبي الذي يعتبر الجولان أرضاً سورية محتلة.

من جانبه ندد باسيل بإعلان الرئيس الأمريكي حول الجولان المحتل مؤكداً أنه يمثل تعدياً على الحقوق السورية ولافتاً إلى رفض بلاده لذلك بشدة.

باكستان: القرار الأمريكي يمثل مخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة

من جهتها استنكرت باكستان إعلان الرئيس الامريكي دونالد ترامب حول الجولان السوري المحتل، داعية الأمين العام للأمم المتحدة إلى التعامل مع هذا الوضع وفقاً لميثاق المنظمة الدولية.

وجاء في بيان صدر عن الخارجية الباكستانية اليوم إن إسلام آباد تعرب عن رفضها التام واستنكارها لإعلان إدارة الولايات المتحدة الاعتراف بضم الجولان السوري المحتل إلى “إسرائيل”.

وبينت الوزارة أن القرار الأمريكي يمثل “مخالفة صريحة لميثاق الأمم المتحدة ومبادئ القانون الدولي وللقرارات الدولية ذات الصلة بما في ذلك قرار مجلس الأمن رقم 497 لعام 1981 محذرة، من أن لهذه الخطوة “آثاراً سلبية كبيرة على مسيرة السلام في الشرق الأوسط وأمن واستقرار المنطقة”.

وكان ترامب أقدم وفي اعتداء صارخ على سيادة ووحدة أراضي سورية على الاعتراف بضم الجولان السوري المحتل إلى كيان الاحتلال الصهيوني بينما أكدت سورية رفضها المطلق والقاطع لقرار الرئيس الأمريكي لافتة إلى أنه يمثل أعلى درجات الازدراء بالشرعية الدولية وصفعة مهينة للمجتمع الدولي.

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب:

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم  0940777186 بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

61 قتيلا جراء السيول والأمطار الغزيرة جنوب ووسط الصين

بكين-سانا أعلنت وزارة الطوارئ الصينية مقتل 61 شخصا وإجلاء 356 ألفا آخرين من منازلهم جراء …