احتجاجات في اليابان مع استئناف أعمال نقل قاعدة عسكرية أميركية

طوكيو-سانا

أثار استئناف السلطات اليابانية أعمال نقل قاعدة جوية أميركية داخل جزيرة أوكيناوا احتجاجات وغضبا شديدا من الحاكم المحلي ديني تاماكي.

ونقلت وكالة فرانس برس عن تاماكي قوله للصحفيين اليوم: “لا يسعني إلا أن أشعر بغضب شديد إزاء بدء أعمال الردم التي تتجاهل رغبة سكان أوكيناوا”.

ويطالب سكان أوكيناوا منذ سنوات بنقل موقع قاعدة فوتينما التي تستخدمها القوات الأميركية في منطقة مأهولة في الجزيرة بجنوب اليابان إلى خارج جزيرتهم وليس إلى مكان ناء على الجزيرة نفسها.

وأظهرت مشاهد ملتقطة من الجو بثها التلفزيون جبلا من الأتربة مكوما على ساحل هينوكو في مدينة نوغو بأوكيناوا يتم جرفه إلى البحر في إطار أعمال الردم لبناء الموقع الجديد.

وأشارت وسائل إعلام محلية إلى أن محتجين تظاهروا في المكان ونزل عدد منهم إلى البحر على مجاديف في محاولة لوقف الأعمال.

بدوره كرر المتحدث الحكومي يوشيهيدي سوغا موقف بلاده بخصوص المشروع بوصفه الحل الوحيد للحفاظ على الوجود العسكري الأميركي خلال الرد على القلق المحلي.

ويتزايد الاستياء بين سكان اوكيناوا نتيجة انتشار نحو 30 ألف جندي أمريكي في قواعد عسكرية تغطي خمس مساحة الجزيرة وعبر أغلبيتهم خلال احتجاجات عن رفضهم لوجود القواعد العسكرية الأمريكية على أراضيهم معتبرين أن وجود عدد كبير من الجنود الأمريكيين في أوكيناوا أمر مبالغ فيه ويرتبط بوقوع العديد من الجرائم.