الشريط الأخباري

صاروخ روسي جديد يدمر أهدافاً تفوق سرعتها الصوت

موسكو-سانا

صممت روسيا صاروخاً جديداً خاصاً بمنظومة الدفاع الجوي الروسية “إس 400 ” يصل مداه إلى 400 كم ويتميز بقدرته على تدمير الأهداف التي تتجاوز سرعتها سرعة الصوت.

وأفادت مجلة مليتري ووتش الروسية بأنه “لدى الصاروخ الجديد ( 6 إن 40 ) خصائص مثيرة للإعجاب تجعله قادراً على تغيير موازين القوى بالعالم وتسمح لمنظومات الدفاع الجوي الروسية تدمير الأهداف التي يتم إطلاقها على سبيل المثال من ألمانيا أو النمسا أو كرواتيا في غضون ثوان”.

وِأشارت الصحيفة إلى أن الصاروخ الجديد يمكن أن يعمل مع منظومة “إس 300 في 4” ومن المحتمل دمجه مع منظومة “إس 500”.

وأضافت المجلة: إن”الصاروخ يستخدم مساراُ فريداً من نوعه ويصل ارتفاعه إلى 30 كم قبل البدء في انخفاض حاد ويمكن أن يدمر الأهداف التي يصل ارتفاعها إلى 5 كم ما يعد تهديداً ليس للمروحيات فقط وإنما للطائرات” .