بكين: على الولايات المتحدة احترام الحقائق ووقف الافتراءات

بكين-سانا

انتقد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ليو كانغ تصريحات بعض المسؤولين الامريكيين ومزاعمهم بأن الولايات المتحدة هي “من اعادت بناء الصين”.

ووصف كانغ في مؤتمر صحفي الادعاءات والمزاعم الأمريكية بهذا الخصوص بأنها “غير مقبولة من الناحية المنطقية وغير عادلة” داعيا الولايات المتحدة إلى احترام الحقائق ووقف الاتهامات والافتراءات.

وأكد كانغ أن الصين تدين بإعمارها وانجازاتها في التنمية للسياسة الصحيحة التي اعتمدها الحزب الشيوعي الصيني وطريق الاشتراكية ذات الخصائص الصينية وجهود وتضحيات الشعب الصيني من خلال التعاون مع مختلف الدول على أساس المصلحة المشتركة.

وأشار إلى أن التجارة الثنائية بين الصين والولايات المتحدة تحمل مصلحة مشتركة للبلدين وليس فقط للصين حيث حصلت الولايات المتحدة على فوائد اقتصادية هائلة من التعاون التجاري بين البلدين.

ولفت كانغ إلى أن العجز التجاري الأمريكي مع الصين ناجم عن المزايا التنافسية الصينية ومبادئ السوق والعدالة للتجارة الخارجية الصينية.

وكان كانغ انتقد في تصريحات له أمس الأول اتهامات واشنطن لبلاده بالتدخل في الشؤون الداخلية للولايات المتحدة واصفا تلك الاتهامات بأنها غير مقبولة وتقوض العلاقات الصينية الأمريكية.

انظر ايضاً

الخارجية الصينية: اتهامات واشنطن لبكين غير مقبولة

بكين-سانا انتقد المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ليو كانغ اتهامات واشنطن لبلاده بالتدخل في الشؤون …