الشريط الأخباري

إقبال متزايد للنساء على جلسات التوعية بالكشف المبكر عن سرطان الثدي في دير الزور

دير الزور-سانا

تتواصل جلسات التوعية التي تنظمها جمعية تنظيم الأسرة في دير الزور ضمن الحملة الوطنية للتوعية بالكشف المبكر عن سرطان الثدي وتشهد حسب القائمين عليها اقبالا متزايدا من النساء.

وكانت الحملة الوطنية انطلقت بداية تشرين الأول الجاري شهر التوعية العالمي بالكشف المبكر عن سرطان الثدي في مختلف المحافظات وتتضمن جلسات توعية وفحوصا طبية وشعاعية مجانية عبر مراكز صحية ومجتمعية حكومية وأهلية.

رئيس جمعية تنظيم الأسرة بدير الزور الدكتور زهير هزاع أوضح أن جلسات المشورة تتضمن محاضرات تثقيفية حول المرض وطرق الوقاية منه وتدريب النساء على الفحص الذاتي للثدي من قابلات ومثقفات صحيات.

بدورها أوضحت المثقفة الصحية في الجمعية كلثوم العبد الله إن الحملة تستمر لنهاية تشرين الأول الجاري و”تشهد اقبالا متزايدا من النساء” مبينة أن الفحوص الذاتية الدورية والطبية والشعاعية تضمن الكشف المبكر عن المرض ما يعني رحلة علاج أقصر ونسب شفاء أعلى.

يذكر أن جمعية تنظيم الأسرة تضع أكثر من 60 عيادة ونقطة طبية موزعة على مختلف المحافظات بخدمة الحملة الوطنية للكشف المبكر عن سرطان الثدي.

ابراهيم الضللي

انظر ايضاً

خدمات الكشف المبكر عن سرطان الثدي متواصلة في مشافي ومراكز صحية بمختلف المحافظات

محافظات-سانا مع اختلاف النتائج يتفق القائمون على مراكز صحية شاركت في حملة الكشف المبكر عن …