مجلس الشعب: ثورة الثامن من آذار أسست مرحلة جديدة في تاريخ سورية

دمشق-سانا

أكد مجلس الشعب أن ثورة الثامن من آذار المجيدة أسست لمرحلة جديدة في تاريخ سورية الحديثة، مشيراً إلى أن السوريين اليوم يؤكدون تمسكهم بالإنجازات التي تحققت في العقود الماضية من عمر الثورة والتصحيح.

وأوضح المجلس في بيان له بمناسبة الذكرى الـ 55 لثورة الثامن من آذار تلقت سانا نسخة منه اليوم أن الحركة التصحيحية المجيدة بقيادة المؤسس حافظ الأسد جاءت لترسخ ركائز الثورة ودعائم الحياة الدستورية في سورية كما عملت على تطبيق الديمقراطية الشعبية وإرساء فكر الوحدة الوطنية وبناء الجيش العقائدي وصولا إلى دولة القانون والمؤسسات التي كانت من أهم أسباب صمود سورية في مواجهة الحرب الكونية وقوى التكفير والظلام ومؤامرات القوى الاستعمارية والرجعية.

وذكر البيان أن سورية في ظل التصحيح استطاعت أن تتصدى بكل قوة وثبات لمحاولات النيل من مكتسبات شعبنا عبر هذا الصمود الأسطوري غير المسبوق المحصن بالوحدة الوطنية الراسخة التي تجمع كل أبناء الوطن بقيادة السيد الرئيس بشار الأسد الذي يقود الوطن نحو النصر النهائي.

ووجه المجلس التحية إلى جماهير شعبنا الأبي والوفي معاهدا أن تكون معاني هذه الذكرى حافزا للمشاركة الفعالة في مسيرة إعادة البناء والإعمار في سورية المنتصرة.

كما توجه المجلس في ختام بيانه بتحية العرفان والإجلال إلى أبطال جيشنا العربي السوري درع الوطن وسياجه الحصين وإلى أرواح شهدائنا الأبرار مشاعل النور التي أضاءت لنا الطريق.

انظر ايضاً

مجلس الشعب يناقش قضايا خدمية ومعيشية وأخرى تتعلق بالتعليم العالي

دمشق-سانا ناقش مجلس الشعب اليوم في جلسته العاشرة من الدورة العادية السادسة للدور التشريعي