واقع الأسواق والسياسة السعرية في ورشة عمل لوزارة التجارة الداخلية

دمشق-سانا

ناقش المشاركون في ختام أعمال ورشة العمل التي أقامتها وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالتعاون مع اتحاد غرف التجارة بالمركز الثقافي العربي في كفرسوسة واقع الأسواق السورية واستراتيجية التسويق وأسس التسعير في المؤءسسة السورية للتجارة والرقابة على جودة المواد والسلع بالأسواق ومدى مطابقتها للمواصفات.

وخلال محاضرته في ورشة العمل تحت عنوان “دور التجارة الداخلية في عمل الأسواق المحلية لإنجاح العملية التسويقية” بين نضال مقصود مدير الأسعار بالوزارة أن السياسة العامة في تحديد أسعار المواد الغذائية وغير الغذائية تعتمد على دراسة بيانات التكلفة وإصدار الصك السعري من قبل المنتج وإعداد وتقديم بيان التكلفة من قبل المنتج أو المستورد .

واعتبر مقصود أن تأسيس العديد من الشركات الإنتاجية وفتح باب الاستيراد أسهم بتحقيق الوفرة في السلع وبانخفاض أسعار الكثير منها كما أدت خطة الدولة في تشجيع الإنتاج الزراعي إلى توفير الكثير من المحاصيل الزراعية والخضار والفواكه.

من جانبها تحدثت المهندسة لينا عبد العزيز مديرة المخابر في الوزارة عن الخدمات التي تقدمها المديرية والجهات المستفيدة لجهة تحليل معظم المواد الغذائية وغيرها لصالح كل من جهات القطاع العام والخاص والمنظمات الدولية.

وأوضحت عبد العزيز أن المديرية تعمل بالتعاون مع الجهات المعنية لتطبيق الأنظمة العالمية المعتمدة ضمن المخابر والسعي وراء الحصول على الاعتمادية في تطبيق مواصفة الايزو العالمية 17025 المتعلقة بالشروط العامة لكفاءة أداء الاختبار والمعايرة في سبيل التأكد من إعطاء نتائج دقيقة ووفق طرق معتمدة دوليا.

بدوره تحدث المهندس سليمان عيسى مدير الشؤون الفنية والجودة عن دور المديرية في الحفاظ على المنتج السوري وعمليات التسويق والإنتاج من حيث انها تلعب دور الوسيط ما بين الصناعيين ومخابر وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وهيئة المواصفات من أجل حل المشاكل العالقة لكل الفعاليات وإيجاد الحلول المناسبة لهم.

واستعرض الدكتور وسام عودة مدير التسويق الزراعي في المؤءسسة السورية للتجارة الإجراءات التي اتخذتها المؤءسسة في عمليات تسويق الحمضيات و زيت الزيتون ودعم المزارعين من خلال استجرار منتجاتهم بأسعار مجزية وإلغاء حلقات الوساطة إضافة إلى استيراد المنتجات الزراعية كالبطاطا والموز اللبناني لتوفيرها في الأسواق بأسعار مناسبة لافتاً إلى أن المؤءسسة السورية للتجارة جاهزة لتقديم الدعم اللوجستي للتصدير المتعلق بالقطاعين العام والخاص.

وأشار عودة إلى الدور الذي تقوم به المؤءسسة من أجل الاستمرار في توفير احتياجات المواطنين من المواد الاستهلاكية الأساسية بمواصفات ونوعية جيدة وبأسعار أقل من أسعار القطاع الخاص بنسبة تتراوح بين 10 و20 بالمئة مبينا أن المؤءسسة استطاعت بعد عامها الأول أن تتجاوز الديون المترتبة عليها والتي قدرت ب 4 مليارات ليرة سورية.

من جهته لفت معاوية جبر الخبير بشؤون التسويق والاقتصاد الزراعي بوزارة الزراعة إلى دور التسويق والتجارة الداخلية ودور المعلومات والبحوث التسويقية في تعزيز استراتيجية التسويق والمكونات اللازمة لنظام معلومات السوق بما يتناسب مع عمل وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وعمل الشركات العامة والخاصة.

وكانت افتتحت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك امس ورشة عمل ناقش فيها المشاركون الخطط والبرامج والجهود التي تبذلها الوزارة والمديريات المتخصصة لتنشيط حركة البيع والشراء في الأسواق وتوفير المنتجات والسلع الغذائية والاستهلاكية وفق أفضل المواصفات والمقاييس السورية وبما يضمن الصحة والسلامة الغذائية.

انظر ايضاً

تنظيم 12 ضبطاً تموينياً بحق أصحاب المخابز الخاصة بدرعا خلال أسبوع

درعا-سانا بين المهندس بسام الحافظ رئيس دائرة حماية المستهلك في مديرية التجارة الداخلية بدرعا أنه …