عــاجــل مراسل سانا في بيروت: التوقيع على اتفاقية الربط الكهربائي بين الأردن ولبنان عبر سورية

القيادة القطرية لحزب البعث: الشعب السوري رسخ عبر تاريخه تقاليد حضارية وكفاحية من أجل الاستقلال والكرامة الوطنية أضحت سمة لازمة له

دمشق-سانا

أكدت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي أن الشعب السوري عبر تاريخه قدم الغالي والنفيس من أجل استقلال وكرامة وطنه حيث شكلت التضحية والشهادة من أجله “أنقى صور النبالة وأنصع مضامين الوطنية”.

وجاء في بيان القيادة القطرية للحزب بمناسبة عيد الشهداء تلقت سانا نسخة منه اليوم .. أن من أدهشه صمود الشعب السوري في تصديه منذ أكثر من ست سنوات لأعتى حرب عرفها التاريخ المعاصر واكثرها وحشية وتدميرا “عليه أن يدرس تاريخ هذا الشعب العريق في النضال والتضحية فستزول عندها دهشته” مبينة أن الشعب السوري عبر تاريخه رسخ تقاليد حضارية وكفاحية من أجل الاستقلال والكرامة الوطنية أضحت سمة لازمة له “فلم يتخل أبناؤه عن المسؤولية التي تترتب على حماية وطنهم بما في ذلك الشهادة التي هي أنقى صور النبالة وأنصع مضامين الوطنية”.

وخاطبت القيادة في بيانها شهداء السادس من أيار 1916 والاستقلال عن المستعمر الفرنسي بالقول.. “لتطمئن أرواحكم لأن احفادكم وأبناء أحفادكم اليوم يدافعون عن راية الحرية والكرامة التي ضحيتم من أجلها.. فكما واجهتم العثمانية القديمة والاستعمار الفرنسي فإن أحفادكم مثلكم اليوم يواجهون بالشجاعة والتضحية إياها العثمانية الجديدة والاستعمار الجديد والصهيونية وعملاءها الرجعيين الإرهابيين”.

وتوجهت القيادة القطرية في ختام بيانها بأسمى آيات التقدير والإجلال لأرواح الشهداء مؤكدة أن مناضلي الحزب مع جميع أبناء الشعب ماضون على عهد التضحية والشهادة كي تبقى راية الوطن والعروبة الحقة مرفوعة في سماء سورية العزة والكرامة.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

حزب البعث في لبنان يدين العدوان الإسرائيلي على سورية ولبنان

بيروت-سانا أدانت القيادة القطرية لحزب البعث العربي الاشتراكي في لبنان العدوان الإسرائيلي على سورية ولبنان …