الشريط الأخباري

إحكام السيطرة على منطقة النبعين ومفرق السمرا من جهة كسب والقضاء على إرهابيين أجانب بريف دمشق والتصدي لمحاولات تسلل لمناطق آمنة بحلب وحمص

محافظات-سانا

أحكمت وحدات من الجيش والقوات المسلحة أمس سيطرتها على منطقة النبعين ومفرق السمرا من جهة كسب وقضت على أعداد من الإرهابيين معظمهم مرتزقة من جنسيات غير سورية في سلسلة عملياتها أمس في الغوطة الشرقية وبلدات أخرى بريف دمشق فيما تم التصدي لمحاولات مجموعات إرهابية التسلل إلى المناطق الآمنة في حلب وحمص ودرعا.

ففي ريف اللاذقية الشمالي أحكمت وحدات من الجيش والقوات المسلحة سيطرتها على منطقة النبعين ومفرق السمرا من جهة كسب.

وقال مصدر عسكري لـ سانا إن وحدات من الجيش والقوات المسلحة أحكمت سيطرتها على منطقة النبعين ومفرق السمرا من جهة كسب بريف اللاذقية الشمالي بعد القضاء على أعداد كبيرة من الارهابيين وتدمير أسلحتهم.

وكان المصدر أفاد في وقت سابق أمس عن إحكام السيطرة على محيط برج سيريتل في منطقة النبعين بكسب والقضاء على أعداد من الإرهابيين معظمهم من جنسيات غير سورية.

وفي ريف دمشق قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة الباسلة على أعداد من الإرهابيين معظمهم مرتزقة من جنسيات غير سورية بينهم أردنيون من جبهة النصرة ومما يسمى جيش الإسلام ولواء البراء ودمرت لهم أسلحة وذخيرة في سلسلة عملياتها أمس في الغوطة الشرقية وبلدات أخرى بريف دمشق.

وأفادت مراسلة سانا الميدانية بأن وحدة من أبطال الجيش دكت أوكارا للارهابيين شرق دوار ميسلون وشمال شرق برج المعلمين وعند تجمع المدارس وقرب برج الصاعقة في حي جوبر وقضت على إرهابيين من جبهة النصرة ومما يسمى جيش الإسلام ودمرت لهم كمية من الأسلحة والعتاد الحربي.

إلى ذلك أسفرت عمليات لوحدات من الجيش والقوات المسلحة في مزارع الشيفونية وتل كردي في منطقة دوما عن مقتل العديد من الارهابيين معظمهم من جنسيات غير سورية من بينهم الاردني عبد القادر الرفاعي من جبهة النصرة إضافة إلى الإرهابيين جهاد مهرات ومهند برغوث.

وفي المزارع الشرقية والشمالية لبلدة المليحة تم القضاء على عدد من الإرهابيين وإصابة آخرين وتدمير أسلحتهم وذخيرتهم مما يسمى لواء البراء ومن بين القتلى مصباح درويش متزعم إحدى المجموعات الارهابية وكذلك مقتل أفراد مجموعة إرهابية مع متزعمها ضياء علي طه مما يسمى لواء درع الغوطة.

وفي موازاة ذلك دكت وحدات أخرى من الجيش اوكارا للارهابيين في مزارع بلدة عسال الورد على الحدود اللبنانية وأردت 15 إرهابيا قتلى ودمرت ما لديهم من صنوف الاسلحة والذخيرة بالمقابل استعادت بلدة رنكوس هدوءها واستقرارها بعد ان قضت وحدات من الجيش والقوات المسلحة على كامل المجموعات الارهابية التي حاولت بالأمس التسلل إلى البلدة التي خرج اهلها في ملاقاة الجيش مؤكدين دعمهم له ووقوفهم خلفه في مواجهة أي اعتداءات ارهابية محتملة .

إحباط محاولة مجموعة إرهابية التسلل إلى المناطق الآمنة في حلب وحمص ودرعا

إلى ذلك أحبطت وحدات من الجيش والقوات المسلحة محاولة مجموعة إرهابية التسلل إلى المناطق الآمنة في حلب وأوقعت العديد من الإرهابيين قتلى ومصابين ودمرت أسلحتهم بريف حلب.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن وحدة من الجيش والقوات المسلحة تصدت لمجموعة إرهابية مسلحة حاولت التسلل إلى المناطق الآمنة في حيي صلاح الدين والأعظمية في حلب وأوقعت أفرادها بين قتيل ومصاب.

وأضاف المصدر أن وحدات أخرى من الجيش قضت على إرهابيين وأصابت آخرين في قرى وبلدات الليرمون وعندان وحريتان والأتارب وحندرات وتل رفعت وعلى محور ريتان ماير في ريف حلب وفي أحياء هنانو والحيدرية وبني زيد ودمرت لهم آليات مزودة برشاشات ثقيلة ومدافع هاون.

وتصدت وحدات من الجيش والقوات المسلحة لمحاولات مجموعات إرهابية التسلل إلى المناطق الآمنة في ريف حمص كما استهدفت تجمعات الإرهابيين في عدد من القرى وأوقعتهم بين قتيل ومصاب ودمرت أدوات إجرامهم.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن وحدات من الجيش استهدفت تجمعات للارهابيين قرب جامع الأشتر في الرستن وام شرشوح والسعن ومنطقة بئر الجزل في ريف حمص وقضت على العديد منهم.

كما أحبطت وحدات من الجيش محاولتي مجموعتين إرهابيتين التسلل إلى المناطق الآمنة بريف حمص.. الاولى من قرية رحوم باتجاه قرية مكسر الحصان والثانية من حي الوعر إلى قرية المزرعة والجزيرة السابعة ما أدى لمقتل وإصابة عدد من الإرهابيين.

إلى ذلك فككت الجهات المختصة في تدمر 5 عبوات ناسفة زرعها إرهابيون على طريق بغداد حمص بين مفرقي قصر الحير الغربي والقريتين.

وذكر مصدر في محافظة حمص لمراسل سانا أن أوزان هذه العبوات تتراوح بين 12 و 45 كغ بعضها معد للتفجير لاسلكيا.

وفي درعا أحبطت وحدات من الجيش والقوات المسلحة محاولة مجموعة إرهابية التسلل إلى المناطق الآمنة في درعا كما قضت على العديد من الإرهابيين ودمرت أدوات إجرامهم خلال استهدافها لتجمعاتهم في عدد من القرى بريف درعا.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن وحدات من الجيش أحبطت محاولة مجموعة إرهابية مسلحة التسلل من حي البجابجة باتجاه شمال المدرسة الفنية في حي المنشية بدرعا البلد وقضت على عدد من أفرادها وأصابت آخرين.

كما استهدفت وحدات من الجيش المجموعات الإرهابية في إنخل على طريق الجرابا إنخل ومحيط المدرسة القديمة في نوى وجنوب غرب بلدة داعل وبصرى الشام بريف درعا ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد من أفرادها إضافة إلى تدمير آلياتهم وأدوات إجرامهم.

وأوقعت وحدات من الجيش والقوات المسلحة أعدادا من الإرهابيين قتلى ومصابين في عدد من مناطق ريف إدلب ودمرت أدوات إجرامهم.

وذكر مصدر عسكري لـ سانا أن وحدات من جيشنا الباسل قضت على أعداد من الارهابيين وأصابت آخرين خلال استهداف تجمعاتهم وأوكارهم في قرى الحمدانيين ونحلة وسهل الروج ومعرزاف ومحيط جبل الأربعين ومعربليد وجنوب البويطي بريف إدلب ودمرت عددا من آلياتهم المزودة برشاشات ثقيلة.

مقتل إرهابيين وتجار أسلحة جراء انفجار سيارة أثناء تفخيخها بالميادين في دير الزور

من جهة أخرى قتل عدد من الإرهابيين في مدينة الميادين بمحافظة دير الزور أمس جراء انفجار سيارة كانوا يعملون على تفخيخها في سوق بالمدينة.

وأوضح مصدر بالمحافظة لمراسل سانا أن الانفجار أدى إلى مقتل وإصابة عدد من تجار السلاح وإرهابيين كانوا داخل السوق القريب من سوق الغنم بمدينة الميادين.