عــاجــل مراسل سانا: عناصر الهندسة في الجيش يفجرون عبوة ناسفة زرعها إرهابيون عند دوار شفا في حي حلب الجديدة بعد تأمين المنطقة من السكان

الملاكمة في نادي النضال.. ماض عريق ونتائج لافتة -فيديو

دمشق-سانا

تعتبر لعبة الملاكمة من الألعاب الأساسية في نادي النضال الرياضي الذي يعد من أقدم الأندية الرياضية بدمشق التي حافظت عليها ولم تلغها في ظل اعراض معظم الأندية الدمشقية عن ممارستها بحكم التركيز على الالعاب الجماعية وفي مقدمتها كرة القدم لكونها الأكثر شعبية في العالم.

وتمارس الملاكمة في نادي النضال منذ تاسيس النادي في سبعينيات القرن الماضي وتوالى على تدريبها مجموعة متميزة من المدربين الاكفاء أمثال هنائي داوود وعيسى النصار ونضال حداد أبطال الجمهورية في اللعبة آنذاك وغيرهم.1

وخرج المدربون القدامى للعبة في النادي نخبة من اللاعبين الذين تركوا بصمة واضحة على صعيد الرياضة السورية عموما ولنادي النضال خصوصا أمثال يوسف عموري بطل فضية العرب عام 1989 التي أقيمت بدمشق وباسل الحموي ومحمد شحادة الذي يتولى مهمة تدريب فرق النادي إلى الآن وهم أبطال الجمهورية في اللعبة.

والتقى مندوب سانا الرياضي مدرب فرق النادي للملاكمة محمد شحادة في مقر النادي” إن لعبة الملاكمة في نادي النضال بقيت مستمرة منذ تاسيسها ولم تغب عن ساحة النشاطات الداخلية التي يقيمها اتحاد الملاكمة سنويا وعلى الرغم من الظروف الصعبة بقي نادي النضال الذي يتوسط دمشق من الأندية المتميزة في ممارسة الملاكمة كما انه مثل محافظة دمشق في بطولة الجمهورية للناشئين التي جرت العام الماضي وشارك بلاعبيه دون مشاركة بقية الأندية التي تمارس اللعبة بدمشق.

ويضيف شحادة” إن اللاعبين الملتزمين بالتدريب يتمتعون بمستوى جيد ويبلغ عددهم حوالي 25 لاعبا من مختلف الفئات العمرية بينهم مواهب صغيرة واعدة وهم جاهزون لخوض الاستحقاقات القادمة مبينا أن التدريبات تتم في النادي بشكل دوري ضمن برنامج زمني محدد ومتنوع يضم تكنيكات وتكتيكات اللعبة والفنيات المهارية المطلوبة لأي لاعب.

وأوضح شحادة أن إنجازات اللاعبين على صعيد المشاركات الخارجية لافتة وأبرزها فوز اللاعب طوني عطا الله بالميدالية الفضية بوزن 91 كغ في بطولة آسيا التي جرت في تايلاند بداية العام الحالي علما ان فترة ممارسته للعبة لايتجاوز الأربع سنوات حقق خلالها نتائج محلية لافتة كبطولة الجمهورية لفئة الشباب العام الماضي وشارك اللاعب نفسه مؤخرا في بطولة العالم للشباب بعد أن اختير مع زميله أحمد غصون كافضل ملاكمين للمشاركة في البطولة ممثلين لسورية.

ولفت عيسى النصار أحد خبرات النادي إلى أن النادي يعد منجما للعبة الملاكمة كونه يمتلك العديد من المواهب كما أن العديد من أبطال الملاكمة السورية تخرجوا منه وانضموا إلى صفوف المنتخب الوطني لاحقا ومثلوا سورية خير تمثيل في المحافل الدولية.

يذكر أن نادي النضال يمارس الملاكمة إلى جانب أندية قاسيون ودمر والوحدة وهي الأندية الوحيدة التي تمارس اللعبة في مدينة دمشق.

انظر ايضاً

الملاكمة الأنثوية في نادي النضال جاهزة للبطولات القادمة