اجتماع بين الجمارك وغرفة تجارة حلب: الكشف الميداني على البضائع ذات البيانات الجمركية القديمة بهدف تسهيل مرورها

حلب-سانا

قرر المشاركون في اجتماع عقد في مديرية جمارك المنطقة الشمالية بحلب اليوم أن تقوم الجمارك بإجراء الكشف الميداني على البضائع ذات البيانات الجمركية القديمة وخاصة تركية المنشأ بوجود الثبوتيات اللازمة.
وأشاروا إلى أهمية تقديم دوريات المنطقة الوسطى تسهيلات لمرور البضائع المرفق معها وثائق وثبوتيات نظامية صادرة عن الأمانات الجمركية بينما تقوم غرفة تجارة حلب بإرسال مذكرة إلى محافظ حلب لتوجيه مكاتب الشحن بقبول نقل البضائع داخليا إذا استوفت الشروط النظامية كإرفاق صورة البيان الجمركي والفاتورة المصدقة وصورة هوية المرسل ضمن تكلفة مقبولة.
ولفت المشاركون في الاجتماع الذي ضم عددا من أعضاء مجلس إدارة غرفة تجارة حلب ومديرية جمارك حلب والضابطة الجمركية فيها إلى أهمية إلحاق الشاحنات المحملة بالبضائع من وإلى مدينة حلب بقوافل صهاريج نقل المحروقات لضمان عدم التعرض لها أسوة بالمحافظات الأخرى مؤكدين استعداد أصحابها لدفع الرسوم المترتبة عليها وعدم ترصيص البضائع المغادرة للأمانات الجمركية والمتجهة لمقاصدها والاكتفاء بالبيان الجمركي المصدق حديثا.
وقدم نائب رئيس غرفة تجارة حلب مجد الدين دباغ خلال الاجتماع شرحا موجزا لعدد من المشكلات التي تواجه بعض التجار وأصحاب مكاتب الشحن والشاحنات أثناء نقل البضائع من حلب إلى المحافظات وبالعكس ومنها “عدم اعتراف بعض عناصر الدوريات الجمركية بصحة البيانات الجمركية النظامية” التي بحوزة الناقلين والصادرة بشكل نظامي عن مديريات الجمارك في المحافظات لافتا إلى أن هذه المشكلات تؤدي إلى تأخير وصول تلك البضائع إلى مقاصدها وتكبدهم مبالغ إضافية انعكست بالتالي على قيمة تلك البضائع وارتفاع أسعارها.
بدوره أكد رئيس الضابطة الجمركية العميد كمال عيسى الاستعداد لحل أي إشكالية بشكل فوري طالما أن الثبوتيات المرفقة نظامية مبينا أنه لا يجوز لأي مفرزة أو دورية جمركية أن تقوم بحجز أو توقيف أي سيارة نقل بضائع طالما أنها تحمل بيانات جمركية نظامية ممهورة بتواريخ جديدة وفي حال الإشتباه بأي مخالفة يتم تفريغ السيارة الناقلة بوجود صاحب مكتب الشحن وأصحاب البضائع المحملة ويتم حجز المخالف منها والإفراج الفوري عن البضائع النظامية.
وفيما يتعلق بالبضائع ذات البيانات الجمركية القديمة وخاصة تركية المنشأ منها أوضح عيسى أنه على التاجر المستورد تقديم بيانه الجمركي لمدير الجمارك ليقوم بتشكيل لجنة للكشف الحسي على البضاعة في المستودعات المخزنة فيها لتقوم هذه اللجنة بدورها بإصدار بيان جديد بتاريخ حديث للبضاعة.
وأكد المدير الإقليمي للجمارك في حلب إبراهيم العبد الله أن أي تاجر يملك بيانا صادرا عن أمانة جمارك اللاذقية أو دمشق يستطيع تصديقه لدى أمانة حلب على أن يكون هذا البيان حاملا اسم التاجر المستورد أو بموجب وكالة أو تفويض مصدق لدى غرفة تجارة حلب.

انظر ايضاً

وحدات الجيش تبدأ عمليات تمشيط قرية الكرك ومحيطها بريف درعا الشرقي

درعا-سانا بدات وحدات من الجيش العربي السوري اليوم عمليات تمشيط قرية الكرك ومحيطها بريف درعا …