الشريط الأخباري
عــاجــل مراسل سانا : دفاعاتنا الجوية تتصدى لأهداف معادية في سماء ريف دمشق

الوطن العمانية: الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري أثارت القلق والتوتر لدى المتآمرين على سورية

مسقط-سانا

نوهت صحيفة الوطن العمانية بالانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري على الإرهابيين واستعادته المبادرة اللافتة في أماكن عدة من الجغرافيا السورية مشيرة إلى أن هذه الانتصارات أوجدت حالة من القلق والتوتر لدى معسكر التآمر والعدوان على سورية.

وذكرت الصحيفة في افتتاحيتها اليوم ان استعادة المبادرة للجيش العربي السوري وتقدمه الكبير واللافت في القلمون والحسكة وحلب ودرعا وإفشاله مؤامرة ما سميت بـ “عاصفة الجنوب” التي خططت لها غرفة العمليات المعروفة باسم “موك” ثم بدأه معركة الزبداني بعد حسابات معقدة واستعدادات كبيرة أثارت القلق والتوتر لدى معسكر التآمر والعدوان الذي بدا في صور وتعبيرات مختلفة تعبر عما يشعر به هؤلاء المتآمرون من اختناق وتوتر للضربات النوعية التي تلقتها عصاباتهم الإرهابية التي راهنوا عليها في تعديل كفة الميدان لصالحهم.

ولفتت الصحيفة الى انه بالرغم من ذلك فان الارهاب يشهد في الوقت الحالي انتعاشة كبيرة جراء الدعم غير المسبوق من قبل دعاة محاربته وما أغدقته عليه استراتيجياتهم وتحالفاتهم من اموال وسلاح ومعسكرات تدريب واعداد حاضنات وتوجيه مشيرة إلى أنه بدلا من أن تلقي طائرات “التحالف” بحمم نيرانها على بؤر الإرهاب والقضاء عليه أخذت تلقي بأطنان الأسلحة المختلفة وبأطنان المساعدات الغذائية والدوائية على عصابات الإرهاب والإجرام وبدلا من أن تجفف منابع الإرهاب وتراقب الحدود السورية والعراقية عملا بقرار مجلس الأمن الدولي 2170 راحت تعوم إرهاب القاعدة وتفرزه بين إرهاب “معتدل” وآخر متطرف وتصدير ارهابها المعتدل على أنه “معارضة معتدلة”.

وخلصت الصحيفة إلى القول “إن معركة الزبداني وإفشال مخطط الاستيلاء على درعا والسويداء وحلب هي خيارات وثوابت وطنية بامتياز لا تقبل المساومة كما لن تؤثر عليها الحروب النفسية هنا أو هناك بل لن توقفها وستسير القافلة السورية بتصميم كبير وعزم لن يلين “.

انظر ايضاً

الوطن العمانية: انتصارات الجيش السوري تعبد طريق الحل السياسي

مسقط-سانا أكدت صحيفة الوطن العمانية أن الجهود السياسية لتعبيد الطرق الموصلة إلى الحل السياسي وتمهيد …