جيش التحرير الفلسطيني: نضال شعبنا مستمر حتى تحرير أرضه

دمشق-سانا

أكدت رئاسة هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني أن الشعب الفلسطيني سيبقى صامداً، مقاوماً، مناضلاً، يقدم ملاحم البطولة والشجاعة حتى تحرير أرضه وإقامة دولته المستقلة فوق كامل ترابها الوطني المحرر وعاصمتها القدس.

وفي بيان لها بذكرى صدور قرار الأمم المتحدة 181 لعام 1947 والمعروف بـ “قرار التقسيم” تلقت سانا نسخة منه قالت رئاسة الأركان: نؤكد مواقفنا الثابتة في التمسك بحقوق شعبنا العربي الفلسطيني وأهدافه المشروعة، وبالمقاومة نهجاً وطريقاً للعزة والكرامة والتحرير خلف راية السيد الرئيس بشار الأسد الذي يؤكد في كل مناسبة هوية فلسطين العربية والدعم المطلق لمقاومتها مهما بلغت التضحيات، مجددين العهد أن نبقى الجند الأوفياء لفلسطين والعروبة ولسورية الحبيبة حتى تحرير كامل ترابنا العربي المحتل في الجولان وفلسطين.

وأضافت: شعبنا الصامد المقاوم يقدم أروع ملاحم البطولة وأمثلة الشجاعة والفداء حتى تحرير أرضه وإقامة دولته المستقلة فوق كامل ترابنا الوطني المحرر وعاصمتها القدس، وكل الأقوال والأفعال السياسية من تطبيع وتفاوض وتنسيق أمني مصيرها الفشل والخذلان لأننا نتعامل مع عدو غادر لا يلتزم بالمواثيق والأعراف الدولية والإنسانية ولا يفهم إلا لغة البندقية، ومن حق الشعب الفلسطيني اتباع كل أشكال المقاومة التي يراها مناسبة لتحرير أرضه واستعادة حقوقه من كيان صهيوني غاشم قام على سفك الدماء واغتصاب الحقوق وانتهاك الحرمات والمقدسات.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

جيش التحرير الفلسطيني: التمسك بمدرسة (الشهادة أو النصر) حتى تحرير الأرض

دمشق-سانا أكدت رئاسة هيئة أركان جيش التحرير الفلسطيني التمسك بمدرسة (الشهادة أو النصر) حتى تحرير …