الشريط الأخباري

النمسا تتخذ إجراءات جديدة لمكافحة الجرائم الإلكترونية

فيينا-سانا

حذر وزير الداخلية النمساوي غيرهارد كارنر من ارتفاع نسبة الجرائم الإلكترونية وتنامي خطرها في المجتمع النمساوي لافتاً إلى أنها تشكل تحدياً جديداً للبلاد.

وأكد كارنر في بيان له اليوم أن السلطات الأمنية النمساوية اتخذت رزمة من الإجراءات الجديدة لمكافحة تفشي الجرائم الإلكترونية في الانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي في البلاد وقال: إن الجرائم الإلكترونية باتت تشكل الخطر الأكثر انتشاراً وخاصة قضايا الاحتيال عبر الانترنت والقرصنة الإلكترونية.

وأوضح كارنر أنه بحلول عام 2025 سيكون هناك أكثر من 75 مليار جهاز حول العالم متصل بالانترنت لافتاً إلى أن الجرائم الإلكترونية هي جرائم جنائية تُستخدم فيها تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كوسيلة لتخطيط وإعداد وتنفيذ الجرائم الجنائية التقليدية مثل الاحتيال والابتزاز وتهريب المخدرات.

إلى ذلك بين موقع وزارة الداخلية النمساوية أن عدد الشكاوى والبلاغات تجاوز 47 ألف بلاغ وشكوى في العام 2021 بزيادة 30 بالمئة عن العام الذي سبقه.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency