الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية تستعرض تجربتها في الأسبوع العربي للبرمجة

اللاذقية-سانا

حضور متميز حققته سورية ممثلة بالجمعية العلمية السورية للمعلوماتية فرع اللاذقية في فعالية يوم الجائزة العالمية للبرمجة المنظم من قبل وزارة التربية في فلسطين بعد أن حلت ضيفاً رسمياً ومتحدثا رئيسياً في الفعالية التي أقيمت تزامناً مع الاسبوع العربي للبرمجة الذي تنظمه منظمة التربية والتعليم التابعة لجامعة الدول العربية الألسكو.

وتضمنت الفعالية الافتراضية التي حظيت بمشاركة عربية ودولية واسعة من مختلف دول العالم كالبرازيل والهند وكوريا وإسبانيا استعراضاً للتجارب الرائدة وآخر المستجدات في قطاع التكنولوجيا والمعلوماتية.

المهندسة مريم جودت فيوض رئيسة فرع الجمعية في اللاذقية تطرقت في مداخلتها إلى التجربة السورية في تأهيل وتدريب الأطفال واليافعين على علوم البرمجة والتقانات الحديثة والتوجه إلى الفئات العمرية على ثلاث مراحل أقل من 12 عاماً وما بين 12 و15 عاماً ومن 15 لغاية 18 عاماً عبر النوادي التي تم إحداثها في فرع اللاذقية وجاءت النتائج على قدر التطلعات.

واستعرضت فيوض الإنجازات المشرفة التي حققها أعضاء نادي الروبوت على مدار السنوات الماضية والجوائز المحلية والعربية والعالمية التي حصدوها ففي عام 2018 حقق فريق اللاذقية المرتبة الأولى عربياً في البطولة السنوية لتحدي الروبوتات مصارعة السومو فضلاً عن المراتب المميزة لفرق النادي سنوياً في المسابقة الوطنية لأولمبياد الروبوت.

وبالنسبة لنادي النمذجة والمحاكاة رأت فيوض أن تأسيس النادي خطوة رائدة بحد ذاتها على الصعيدين المحلي والعربي لناحية تعليم الأطفال واليافعين آليات النمذجة والمحاكاة باستخدام أدوات حاسوبية كالماتلاب والسيمولينك بعد تحويل المشكلة أو الفكرة المطلوب نمذجتها إلى معادلة رياضية وشكلت نتائج الطلاب علامة فارقة وقدمت حلولاً مناسبة لمشاكل حياتية معقدة.

أما فيما يتعلق بتعليم وتدريب الأطفال واليافعين علوم الذكاء الصنعي كان لتجربة فرع اللاذقية صدى عالمي أكبر حيث بدأ نشاط النادي الخاص بأعمار الأطفال واليافعين بمعسكر البيانات الذي انطلق بعد تأسيس النادي بفترة وجيزة عام 2018 لتعريف المستفيدين على مفاهيم تخزين البيانات وآليات التنقيب والبحث ومفاهيم التعليم العميق وآلياته وتم استكماله بالعديد من الورشات والدورات التدريبية المخصصة التي تضمنت لغة البايثون وبعض الأدوات والقوالب الخاصة بتطبيقات الذكاء الصنعي وتكللت الجهود بتصميم تطبيقات تهتم بقضايا مجتمعية مختلفة من بينها تطبيق يعنى بذوي الاحتياجات الخاصة بأحد أطياف التوحد إضافة لتطبيق يهتم باكتشاف حالات الإدمان ودرجتها وإعلام ذوي الشخص وغيرها.

رشا رسلان

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

أسبوع علمي للبرمجة في الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية

دمشق-سانا أطلقت الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية في مقر الجمعية اليوم “الأسبوع العلمي للبرمجة” بالتعاون مع …