الشريط الأخباري

دراسة أسترالية: حبة البركة تخفف أعراض كورونا الشديدة

كانبرا-سانا

كشفت دراسة أسترالية فعالية نبات حبة البركة في تخفيف حدة أعراض فيروس كورونا الشديدة.

ووفق موقع ميديكال اكسبريس أوضحت الدراسة الصادرة عن جامعة سيدني أن حبة البركة يمكن أن تلتصق ببروتين فيروس كورونا وتنجح في إيقاف الفيروس قبل وصوله إلى الرئة لأنها تمنع عاصفة السيتوكين التي تؤثر في المرضى المصابين بالعدوى الشديدة للفيروس.

وكشف الباحثون بعد إجراء اختبارات عديدة على حبة البركة التي تتكون من مادة الثيموكينون فعاليتها في تخفيف أعراض فيروس كورونا الشديدة لدى بعض المرضى حيث ثبت قدرة تلك المادة على تعزيز الجهاز المناعي عن طريق منع إطلاق المواد الكيميائية المسببة للالتهابات مثل الإنترلوكين.

ووجدت الدراسة أن مادة الثيموكينون بالحبة السوداء تلعب دوراً كعلاج لحالات الحساسية مثل الربو والأكزيما والتهاب المفاصل بما في ذلك التهاب المفاصل الروماتويدي وربما التصلب المتعدد لذا يدرس الباحثون تطوير حبة البركة كعلاج مستقبلي واعد لعدوى فيروس كورونا حيث تم استخدام نبات حبة البركة في العديد من الاستخدامات الدوائية على شكل بخاخ أنفى للعلاج من العديد من الأمراض المزمنة.

وأشارت الدراسة إلى أن حبة البركة مفيدة في علاج ارتفاع ضغط الدم وارتفاع الكوليسترول ومرض السكري إضافة إلى أنها تستخدم كعلاج مضاد للالتهابات فضلاً عن تخفيف الأعراض لدى المرضى الذين يعانون التهاب الأنف التحسسي والتهاب الجيوب الأنفية والأكزيما وهشاشة العظام والصرع في مرحلة الطفولة.

انظر ايضاً

70 بالمئة من المصابين بكورونا تظهر لديهم أعراض عصبية