الشريط الأخباري

السفير الفنزويلي: مستعدون للمساهمة في مرحلة إعادة الإعمار في سورية

دمشق-سانا

بحثت لجنة الصداقة السورية الفنزويلية في مجلس الشعب مع خوسيه غريغوريو بيومورجي موساتيس سفير جمهورية فنزويلا البوليفارية بدمشق سبل تعزيز وتطوير العلاقات في مختلف المجالات بما يحقق مصلحة الشعبين الصديقين.

وأشار رئيس وأعضاء اللجنة إلى أهمية العلاقات السورية الفنزويلية المتجذرة والعميقة وضرورة تكثيف الزيارات البرلمانية وتبادل الخبرات بين البلدين داعين إلى افتتاح مراكز ثقافية مشتركة وتنشيط التبادل العلمي عبر المنح الطلابية وتشكيل مجلس لرجال الأعمال في كلا البلدين.

من جانبه أكد السفير بيومورجي أهمية زيادة التعاون الفنزويلي السوري وتكثيف النشاطات والفعاليات المشتركة بما يمتن أواصر الصداقة بين الشعبين معرباً عن استعداد بلاده للمساهمة في مرحلة إعادة الإعمار والبناء في سورية.