الكرملين: لا معلومات لدينا عن هجمات إلكترونية في الولايات المتحدة

موسكو-سانا

أكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف مجدداً اليوم عدم امتلاك الكرملين معلومات حول الجهة المسؤولة عن تنفيذ هجمات إلكترونية ضد الولايات المتحدة مشدداً على عدم وجود أي علاقة لموسكو بالموضوع.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن بيسكوف قوله رداً على سؤال بهذا الصدد “ليس لدينا أي معلومات تفصيلية حول هذا الأمر ولا يسعنا إلا أن نكرر ذلك، بالطبع، مهما حصل هناك لا نعرف بالضبط ماذا جرى وليس لموسكو أي علاقة بأي حال”.

ووصفت السفارة الروسية في الولايات المتحدة تقارير “اختراق قراصنة تابعين للحكومة الروسية” للجنة الوطنية للحزب الجمهوري الأمريكي بأنها “افتراءات” نافية حدوث هذا الأمر.

وكانت وكالات أمريكية نشرت أمس مزاعم حول “اختراق قراصنة روس أنظمة حواسيب تابعة للجنة الوطنية للحزب الجمهوري الأمريكي”.

إلى ذلك قال بيسكوف إن “تصريحات وزير الخارجية البريطاني عن دخول جديد للسفن البريطانية إلى مياه أوكرانيا تثير القلق”.

وأضاف بيسكوف رداً على سؤال عما إذا كانت هناك مشاورات بين موسكو ولندن بشأن مراعاة حرمة الحدود ومرور السفن “لا توجد مشاورات، حالياً تقع العلاقات الثنائية في حالة مجمدة، بالطبع مثل هذه التصريحات تثير قلقنا”.

وأكد بيسكوف “أنه في كل مرة تنتهك فيها السفن البريطانية حدود الدولة الروسية سيتم اتخاذ الإجراءات اللازمة وستستخدم موسكو جميع الأدوات الدبلوماسية” لافتاً إلى أن الرئيس فلاديمير بوتين والمسؤولين من المستويات الأخرى أشاروا مرات عديدة إلى أن الجانب الروسي سيتخذ الإجراءات المناسبة في حالة انتهاك حدود الدولة في البحر.

وفي وقت سابق قال وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب في تعليقه على حادث المدمرة ديفيندر “إن السفن الحربية البريطانية ستواصل دخول المياه الإقليمية لأوكرانيا”.

وكانت قوات للجيش الروسي أطلقت الأسبوع الماضي طلقات تحذيرية باتجاه المدمرة البريطانية بعد أن خرقت حدود الدولة قبالة القرم.

انظر ايضاً

أنطونوف: واشنطن تشوه الحقائق عمداً بشأن تعاملها مع الدبلوماسيين الروس

واشنطن-سانا أكد السفير الروسي لدى واشنطن أناتولي أنطونوف أن الولايات المتحدة تشوه بشكل متعمد الحقائق …