الشريط الأخباري

الإيرانيون المقيمون في سورية يدلون بأصواتهم في إطار الانتخابات الرئاسية الإيرانية-فيديو

دمشق-سانا

توافد المواطنون الإيرانيون المقيمون في سورية منذ صباح اليوم إلى مقر السفارة الإيرانية بدمشق للإدلاء بأصواتهم في إطار الانتخابات الرئاسية الإيرانية.

كاميرا سانا رصدت سير العملية الانتخابية في مقر السفارة حيث أشار عدد من المواطنين الإيرانيين إلى أهمية المشاركة بالانتخابات لكونها حقاً شرعياً ووطنياً لكل مواطن إيراني في الداخل والخارج بينما أكد بشار نظام طهراني أن العملية الانتخابية تسير بشكل سلس ضمن السفارة التي أمنت كل الإجراءات اللازمة لتسهيلها.

وشدد المواطن الإيراني حبيب كندي على ضرورة مشاركة جميع الإيرانيين المقيمين بسورية في عملية انتخاب الرئيس الذي يمثلهم ويحقق آمالهم وطموحاتهم متمنياً الازدهار لبلده ونجاح الانتخابات التي تسهم بتعزيز كلمة وقوة إيران على جميع الأصعدة.

بدوره أوضح حسن جميل أن العملية الانتخابية التي تقام في السفارة الإيرانية بدمشق بالتزامن مع إقامتها في مختلف المحافظات الإيرانية تشهد إقبالاً كثيفاً على صناديق الاقتراع بالرغم من محاولات أعداء الجمهورية الإسلامية الإيرانية لإفشال الانتخابات وحث الإيرانيين على عدم المشاركة ولكن الشعب الإيراني اليوم يثبت لهم عكس ذلك.

وبينت الإيرانية إلهام مجيدي أن المشاركة في الانتخابات واجب على كل مواطن بينما أشار باسم حسينية إلى أنه قصد السفارة لانتخاب الرئيس الأقوى حسب رأيه منوهاً بجهود السفارة لتيسير جميع الإجراءات مبيناً أنه بمجرد وصول الناخبين يتم تدوين البيانات الشخصية لكل مواطن ومن ثم توضع الورقة التي اختار من خلالها مرشحه ضمن الصندوق المخصص للاقتراع.

وخلال تفقده سير العملية الانتخابية أوضح السفير الإيراني بدمشق مهدي سبحاني في تصريح صحفي أن السفارة خصصت 8 صناديق اقتراع في عدة مناطق بسورية 4 منها في دمشق وذلك بهدف تسهيل حركة ووصول أبناء الجالية الإيرانية المقيمة في سورية إلى الصناديق للإدلاء بأصواتهم داعياً كل المواطنين الإيرانيين إلى المشاركة الواسعة في الانتخابات وممارسة دورهم في رسم مستقبل البلاد.

ونوه السفير سبحاني بالإقبال اللافت الذي شهدته صناديق الاقتراع ومنها الصندوق الموجود في منطقة السيدة زينب مشيراً إلى الحضور الكثيف للمواطنين منذ الساعات الأولى وقال: “نأمل بأن يحمل نجاح هذه الانتخابات الخير والازدهار لبلدنا وشعبنا وأن يكون أمام وطننا مستقبل مشرق حافل بالتقدم الاقتصادي والتنمية حيث أن الشعب الإيراني كان ولا يزال المصدر الرئيسي للقوة في إيران وبهذه المشاركة الواسعة بالانتخابات يثبت مرة أخرى دعمه لبلاده وحقوقها”.

وينتخب رئيس الجمهورية الإيرانية بالأغلبية المطلقة لأصوات الناخبين وفي حال عدم حصول ذلك يعاد إجراء الانتخابات مرة ثانية يوم الجمعة من الأسبوع التالي على أن يشارك فيها مرشحان نالا أصواتاً أكثر من الباقين.

رحاب علي

انظر ايضاً

الرئيس الأسد يهنئ الرئيس الإيراني المنتخب إبراهيم رئيسي

دمشق-سانا بعث السيد الرئيس بشار الأسد اليوم برقية تهنئة إلى الرئيس الإيراني المنتخب السيد إبراهيم …