الخارجية الفلسطينية :اقتحام قوات الاحتلال ومستوطنيه للأقصى استخفاف بالمطالبات الدولية لوقف اعتداءاته

القدس المحتلة -سانا

أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية استمرار اقتحامات قوات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيه لباحات المسجد الأقصى مشيرةً إلى أنها استخفاف بالمواقف الدولية التي طالبت بوقف اعتداءات الاحتلال على مدينة القدس المحتلة.

وأوضحت الخارجية في بيان اليوم نقلته وكالة وفا أن الاحتلال يواصل تنفيذ مخططاته لتهويد المسجد الأقصى وأن الاقتحامات التي تمت صباح اليوم استفزاز فظ لمشاعر المسلمين بل استمرار للعدوان على الشعب الفلسطيني عامة وعلى القدس ومقدساتها خاصة.

واستنكرت الخارجية إجراءات الاحتلال الخانقة والحصار الذي يفرضه على حي الشيخ جراح بالقدس وقمع أهله والتنكيل بهم وبالمتضامنين معهم لافتةً إلى أنها تأتي في إطار تنفيذ مخططاته لتهجير المقدسيين وهدم منازلهم أو طردهم منها بالقوة.

وأشارت الخارجية إلى أن الاحتلال يحاول كسر إرادة المقدسيين وصمودهم في وجه مخططاته التهويدية من خلال حملات الاعتقال الجماعية التي تطالهم وتطال حراس المسجد الأقصى وموظفي وزارة الأوقاف الإسلامية .

وجددت الخارجية مطالبتها المجتمع الدولي بالوفاء بالتزاماته القانونية والأخلاقية تجاه الشعب الفلسطيني ووقف جرائم الاحتلال وانتهاكاته المتواصلة بحقه .

انظر ايضاً

الخارجية الفلسطينية: الاحتلال يحاول تغيير الواقع في الضفة الغربية

القدس المحتلة-سانا أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أن الاحتلال الإسرائيلي يحاول تغيير الواقع التاريخي والقانوني والديمغرافي …