حقوقيون: المشاركة في الانتخابات رسالة للعالم بأن السوريين متمسكون بحق تقرير مستقبل بلادهم-فيديو

دمشق-سانا

مع إعلان إجراء الانتخابات الرئاسية للسوريين في الخارج يوم الـ 20 من أيار المقبل وللمواطنين في الداخل يوم الـ 26 من الشهر نفسه تصبح سورية على موعد قريب مع استحقاق انتخابي يؤكد حقوقيون أن المشاركة فيه حق وواجب كفله الدستور ورسالة للعالم بأن الشعب السوري متمسك بقرار مستقبل وشؤون بلاده التي حماها بتضحيات وأرواح أبنائه.

المحامي عمار حمشو أكد لـ سانا أن المشاركة بالانتخابات حق وواجب داعياً الجميع للمشاركة في حقهم باختيار الرئيس المناسب الذي سيقود البلاد في المرحلة المقبلة مرحلة إعادة إعمار البلاد وقطف ثمار الانتصارات.

وبين المحامي مصطفى مليحان أنه يحق لكل شخص أن يرشح نفسه لمنصب رئيس الجمهورية في حال كانت تنطبق عليه شروط الترشح التي نص عليها الدستور كما من حق كل شخص أتم الثامنة عشرة من العمر في بداية العام الذي تجري فيه الانتخاب أن يشارك فيها.

واعتبر مليحان أن وجود الناخبين في مراكز الاقتراع سيكون رسالة واضحة بأننا شعب واحد لا يمكن تفريقه ومتسمك بحقه في تقرير مستقبله وشؤونه ويرفض أي تدخل خارجي.

بدوره أكد الدكتور المحامي جميل محمود الحوشان أن مرحلة الانتخابات “مرحلة دقيقة وحساسة” داعياً الجميع للمشاركة للتأكيد بأننا بلد ديمقراطي ويمارس حقوقه بشكل قانوني.

وقال حوشان إن الشعب السوري لا يسمح لأي دولة بالعالم بممارسة الدور الرقابي والوصاية على بلده معتبراً أن تحديد موعد الانتخابات رسالة للعالم أجمع بأن الدولة السورية قوية وصامدة وأن الشعب الذي انتصر في الحرب على الإرهاب وصمد بوجه الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب يحق له أن يقرر مستقبل بلاده.

ودعا حوشان الجميع إلى المشاركة في الانتخابات على أوسع نطاق لأنها تصب بمصلحة البلد ومستقبله ومستقبل الأجيال القادمة.

وكان رئيس مجلس الشعب حمودة صباغ أعلن خلال جلسة استثنائية للمجلس الأحد الماضي فتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية اعتباراً من يوم الاثنين الـ 19 من نيسان ويدعو الراغبين بالترشح إلى تقديم طلبات الترشيح إلى المحكمة الدستورية العليا خلال مدة 10 أيام تنتهي بنهاية الدوام من يوم الأربعاء الـ 28 من نيسان وحدد موعد إجراء الانتخابات الرئاسية للسوريين في الخارج يوم الـ 20 من أيار المقبل وللمواطنين السوريين في الداخل يوم الـ 26 من الشهر نفسه.

صقر هناوي

انظر ايضاً

وزير الخارجية الصيني لنظيره الأميركي : لا يمكن ضمان الأمن عبر تعزيز وتوسيع الأحلاف العسكرية

بكين- سانا أكد وزير الخارجية الصيني وانغ يي خلال اتصال هاتفي مع نظيره الأميركي أنتوني …