لوكاشيفيتش: واشنطن والناتو يتحملان مسؤولية التصعيد في دونباس

موسكو-سانا

أكد مندوب روسيا الدائم لدى منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ألكسندر لوكاشيفيتش أن الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي “ناتو” يتحملان مسؤولية تدهور الأوضاع في إقليم دونباس بسبب رفضهما ممارسة الضغط على الحكومة الأوكرانية للالتزام باتفاقيات مينسك.

ونقلت وكالة “تاس” عن لوكاشيفيتش قوله أمس خلال اجتماع عبر الانترنت للمجلس الدائم لمنظمة الأمن والتعاون بأوروبا: “وفق المعطيات الحالية.. وصل ما لا يقل عن خمس طائرات نقل أميركية إلى أوكرانيا خلال الأيام القليلة الماضية الأمر الذي أجج شعلة الطموح لدى المتهورين في كييف”.

وأضاف لوكاشيفيتش: “الولايات المتحدة وحلف الناتو لا يفعلان أي شيء لحث السلطات الأوكرانية على تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها في مجلس الأمن الدولي بموجب القرار 2202 وبموقفهما هذا يتحملان المسؤولية عن تفاقم الوضع والعنف المتواصل في اقليم دونباسط.

وأعرب المسؤول الروسي عن قلق موسكو العميق لتزايد المناورات التي تجريها وحدات الناتو بالقرب من أوكرانيا وعمل العديد من المدربين والمستشارين على أراضيها مباشرة إضافة إلى شحنات المعدات العسكرية والأسلحة التي تصل إلى أوكرانيا ومن بينها التكنولوجيا المتطورة

والأسلحة المدمرة والخطيرة.

انظر ايضاً

سفارة واشنطن لدى موسكو تعلق إصدار التأشيرات لغير الأمريكيين

موسكو-سانا أعلنت السفارة الأمريكية في روسيا موسكو تقليص قائمة الخدمات القنصلية لمواطني الدول الأخرى بدءاً …