الشريط الأخباري

طبيبة روسية: الإفراط في شرب المياه يشكل خطراً على الصحة

موسكو-سانا

حذرت طبيبة أمراض الكلى الروسية آنا كوروبكينا من أن الإفراط في شرب المياه يمكن أن يشكل خطراً على صحة الإنسان.

وأوضحت الطبيبة في حديث لقناة زفيزدا الروسية أنه عندما يتم إدخال كميات كبيرة من الماء إلى الجسم بشكل يصعب على الكليتين تصريف الماء الزائد في الوقت المناسب تحدث حالة تعرف باسم تسمم الماء وهي حالة خطيرة لأنها تؤدي إلى انخفاض تركيز الالكتروليتات التي تعزز حركة العناصر الغذائية في خلايا الجسم وإخراج المنتجات الأيضية منها.

وقالت كوروبكينا.. هناك حاجة للحفاظ على توازن السوائل داخل الخلية وبينها وإذا كنا نشرب الكثير من الماء مرة واحدة فسوف تبدأ السوائل في التراكم خارج الأوعية الدموية وقد تظهر أعراض مثل الغثيان والتشنجات والاضطراب في التنسيق وهذا يمكن أن يزيد من هدم البروتين ويؤدي إلى حدوث سكتة قلبية بسبب انخفاض مستوى البوتاسيوم في الدم.

ولفتت كوروبكينا إلى أن الرياضيين معرضون للخطر أكثر من غيرهم لأنهم يشربون الكثير من الماء مرة واحدة مبينة أن الكمية المثالية هي شرب كوب واحد من الماء لكل 10 كغ من الوزن وأن شرب 5 أو 6 ليترات في اليوم يعتبر فائضاً.