إزالة الأبنية الآيلة للسقوط جراء الاعتداءات الإرهابية في أحياء مدينة دير الزور

دير الزور-سانا

باشر مجلس مدينة دير الزور تنفيذ مشروع إزالة الأبنية الآيلة للسقوط في أحياء مدينة دير الزور جراء الاعتداءات الإرهابية بموجب عقد مبرم مع الشركة العامة للطرق والجسور في المنطقة الشرقية.

وذكر رئيس مجلس المدينة المهندس رائد منديل في تصريح لمراسل سانا أنه وبناء على الكشف الفني من قبل لجنة السلامة العامة في المحافظة على الأبنية الآيلة للسقوط نتيجة الاعتداءات الإرهابية تبين وجود عدد من الأبنية في أحياء المدينة المحررة التي تحتاج إلى إزالة بشكل كلي أو جزئي لتهديدها سلامة الأهالي وبناء عليه تم التعاقد مع الشركة العامة للطرق والجسور في المنطقة الشرقية للمباشرة بمشروع إزالة هذه الأبنية.

وكشف منديل أن المشروع يشمل بمرحلته الأولى إزالة 31 بناء ونواتجه من الأنقاض والحديد وغيرها حيث ستجمع بمكان محدد وبشكل إفرادي كل بناء على حدى وسيطلب من أصحاب العقارات أخذ ما يرغبون منها خلال مدة محددة وبعد مرور المدة سيصار إلى بيعها من قبل مجلس المدينة عبر مزاد علني.

بدوره بين مدير فرع الشركة العامة للطرق والجسور في المنطقة الشرقية المهندس عزيز عزي أن قيمة العقد بمرحلته الأولى تبلغ 50 مليون ليرة والمدة العقدية 120 يوماً وتتضمن الأعمال إزالة الأبنية الآيلة للسقوط ونقل الأنقاض إلى المكان المحدد من قبل مجلس المدينة مبيناً أن العمل يحتاج لآليات خاصة وخبرة فنية يمتلكها العاملون في الشركة.

إبراهيم الضللي

انظر ايضاً

صيانة وتأهيل عدد من الشوارع في مدينة دير الزور

دير الزور-سانا باشرت ورشات فرع الشركة العامة للطرق والجسور في المنطقة الشرقية تنفيذ مشروع صيانة …