الشريط الأخباري

برلماني روسي: انتخابات مجلس الشعب رسالة تؤكد ترسيخ سورية لاستقرارها

موسكو-سانا

أكد عضو مجلس الدوما المحلي في موسكو نيكولاي زوبريلين أن انتخابات مجلس الشعب المرتقبة في التاسع عشر من الشهر الجاري هي رسالة تؤكد سير سورية نحو الاستقرار بعد ما حققته في مجال مكافحة الإرهاب بالتعاون مع أصدقائها.

وقال زوبريلن في مقابلة مع مراسل سانا في موسكو إن إجراء هذه الانتخابات في هذا الوقت يدل على أن الحكومة السورية مستعدة لضمان كل عوامل نجاحها ويدل على تصميم الشعب السوري للسير نحو تعزيز وحدته الوطنية وثقته بقيادته التي استطاعت إفشال أعتى مخططات الإمبريالية والرجعية وأدواتها الظلامية والإرهابية.

وأشار زوبريلين إلى أن أعداء سورية لا يريدون الاستقرار لها إذ أن الولايات المتحدة تحاول بشتى السبل خلق الصعوبات أمام استقرار سورية لفرض الهيمنة عليها موضحاً أن الأعداء وبعدما فشلوا عبر الإرهاب في تنفيذ مخططاتهم في سورية لجؤوا إلى استخدام الإرهاب الاقتصادي.

واعتبر زوبريلين أن ما يسمى قانون قيصر هو حلقة أخرى في سلسلة التدابير القسرية المفروضة على الشعب السوري لحرمانه من مقومات إعادة الإعمار وبالتالي خنق الاقتصاد السوري بإجراءات غير قانونية أحادية الجانب تنتهك الحقوق الأساسية للإنسان مؤكداً أن سورية ليست وحيدة في معركتها ومشيراً إلى وقوف روسيا إلى جانب سورية وشعبها في هذه المواجهة.

انظر ايضاً

وزير العدل: تراجع نسبة المشاركة في انتخابات مجلس الشعب يعود إلى وباء كورونا ووجود سوريين في الخارج

دمشق-سانا بين وزير العدل القاضي هشام الشعار أن عدد من يحق لهم الاقتراع وفق سجلات …