الشريط الأخباري

باحث روسي: سياسة واشنطن العدوانية حيال سورية تتعارض مع القوانين الدولية

موسكو-سانا

أكد كبير الباحثين في مركز الدراسات العربية والإسلامية بمعهد الاستشراق الروسي بوريس دولغوف أن السياسة العدوانية التي تنتهجها الولايات المتحدة وحلفاؤها الغربيون حيال سورية تتعارض مع القوانين والأعراف الدولية.

وأوضح دولغوف في حديث لمراسل سانا في موسكو اليوم أن الولايات المتحدة وحلفاءها يحاولون الإساءة للحكومة السورية عبر فبركة مزاعم كاذبة حول استخدام أسلحة كيميائية مشيراً بهذا الصدد إلى أن تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية حول سورية يستند إلى إفادات ممثلي تنظيمات إرهابية.

ولفت إلى أن سياسة واشنطن هذه تتعارض مع مبادئ الديمقراطية والإنسانية والتي تدعي الولايات المتحدة أنها الرائدة في الدفاع عنها في العالم وتخالف أبسط قواعد الأخلاق والسلوك المتعارف عليها.

وبين دولغوف أن الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب التي تفرضها واشنطن وبعض دول الغرب على الشعب السوري تحول دون تأمين التجهيزات الطبية والأدوية التي تحتاجها سورية لمكافحة انتشار فيروس كورونا كما أن الاتحاد الأوروبي يعلن بالأقوال عن ضرورة مساعدة البلدان المحتاجة ولكنه لا يتخذ أي إجراءات عملية حيال ذلك.

انظر ايضاً

دولغوف: تأجيل أستانا 5 ربما ارتبط بمشاركة ممثلي المجموعات المسلحة

موسكو-سانا اعتبر كبير الباحثين في معهد الاستشراق التابع لأكاديمية العلوم الروسية بوريس دولغوف أن تأجيل …