الشريط الأخباري

باحثون روس يحطمون رقماً قياسياً في إرسال الإشارات فائقة السرعة

موسكو-سانا

صمم باحثون في معهد موسكو للفيزياء التقنية بالتعاون مع شركة تي8 الروسية نظام إرسال إشارات فائقة السرعة محطمين رقماً قياسياً في إرسالها إلى مسافات بعيدة دون تقوية في محطات ترحيل.

ونقل موقع روسيا اليوم عن المعهد قوله إنه “بمقدور نظام كهذا مد الإنترنت وغيره من أنواع الاتصال إلى مناطق نائية”.

بدوره قال مدير عام شركة تي 8 الروسية المساهمة في المشروع فيكتور تريشيكوف إن “النتائج التي أحرزها المهندسون يمكن تطبيقها عند تنظيم الاتصال في أقصى شرق روسيا وغيرها من المناطق النائية”.

واستطاع العلماء إرسال إشارة إلى مسافة 520 كيلومتراً بسرعة 200 غيغابايت في الثانية ولم يتم سابقا إحراز تلك النسبة بين المسافة والسرعة إلا في ظروف المختبر العلمي.

واستعان العلماء الروس بكوابل الألياف البصرية المتاحة للجميع والتي تنتجها شركة “أورنينغ” الأمر الذي يجعل تكنولوجيا إرسال الإشارات تستخدم في الظروف الميدانية ومن أجل ألا تتلاشى الإشارة تتم تقويتها في بدء إرسالها وفي محطتي ترحيل بعيدتين.