الشريط الأخباري

حزب الخضر الألماني يطالب بفرض عقوبات ضد نظام أردوغان بسبب عدوانه المستمر على الأراضي السورية

برلين-سانا

جدد حزب الخضر الألماني مطالبته حكومة المستشارة انجيلا ميركل بفرض عقوبات على نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وإنهاء اتفاقية اللاجئين معه على خلفية عدوانه المستمر على الأراضي السورية.

وبحسب موقع دويتشه فيله فإن الحزب أصدر في ختام أعمال المؤتمر الاتحادي والذي شهد إعادة انتخاب الزعيمين المشتركين له أنالينا بيربوك وروبرت هابيك لفترة جديدة قرارا طالب فيه بفرض عقوبات على النظام التركي بسبب عدوانه على شمال سورية تشمل عقوبات مالية ضد رئيسه أردوغان وأعضاء حكومته وقادة جيشه إضافة إلى الوقف الكامل لتصدير الأسلحة إلى تركيا.

وطالب الحزب في القرار بوقف ما يسمى ضمانات هيرميس لتأمين الصادرات الألمانية إلى تركيا وإنهاء اتفاق اللاجئين معها والذي يحصل من خلاله نظام أردوغان على أموال طائلة مقابل منعه اللاجئين من العبور إلى أوروبا.

وتشن قوات النظام التركي عدوانا على الأراضي السورية بريفي الحسكة والرقة بالتوازي مع استهداف العديد من القرى والبلدات فيهما مركزة على البنى التحتية والمرافق الحيوية كمحطات المياه والكهرباء والسدود والمنشآت النفطية والأحياء السكنية ما تسبب باستشهاد عدد من المدنيين ووقوع أضرار ودمار كبير في البنى التحتية.