معرض صناعة الأحذية والجلديات… تعريف بالمنتجات المحلية وفرصة لتصديرها-فيديو

دمشق-سانا

شكل معرض (سيلا) الدولي لصناعة الجلديات والأحذية بدورته التاسعة نافذة مهمة لصانعي الجلود والأحذية السوريين لعرض منتجاتهم وبحث إمكانية التصدير إلى الأسواق الخارجية .

المعرض الذي شارك فيه نحو مئة شركة سورية وعربية تضمن تشكيلة واسعة من أحدث المنتجات الجلدية شملت الأحذية الرجالية والنسائية والولادية والحقائب والألبسة ومستلزمات صناعتها والخدمات المرتبطة بها.

وفي لقاء سانا الاقتصادية عدداً من الصناعيين المشاركين والمعنيين والمهتمين والزوار أشار أسعد كجون صاحب مجموعة لصناعة وتجارة الأحذية في مدينة حماة إلى أهمية المعرض والمنتجات المعروضة التي لاقت إقبالاً كبيراً من قبل التجار ورجال الأعمال لافتاً إلى أن شركته تنتج ثلاثة أصناف من الأحذية تغطي احتياجات السوق المحلية في كل المحافظات.

بدوره أكد فارس مصطفى صاحب معمل أحذية في حلب أن (سيلا) هذا العام يشهد تقدماً وتميزاً مقارنة بالدورات السابقة مشيراً إلى أن المشاركة جاءت لتعريف زوار المعرض بمنتجات المعمل وميزات الصناعة والسعي لدخول أسواق خارجية.

من جهته أوضح زياد القاضي صاحب شركة شحن أن شركته متخصصة بنقل البضائع من وإلى سورية بهدف تسهيل عملية النقل والتصدير للزبائن والترويج لمنتجاتهم بالأسواق الخارجية ضمن الإمكانيات المتاحة لافتاً إلى أن المعرض يشكل فرصة كبيرة  لعودة التصدير بشكل أوسع إلى الأسواق الخارجية.

من جانبه بين عبد الحميد الحمصي صاحب شركة متخصصة بإكسسوارات الحقائب والأحذية أن المشاركة تأتي للتعريف بالمنتج وإعطاء فكرة عنه لورشات الأحذية والحقائب كون انتاج الشركة يعد من المواد الأساسية في عملية التصنيع.

وأشار سلام الصابوني من شركة لدباغة الجلود الطبيعية إلى أن المعرض منصة لعرض ميزات الجلود الطبيعية السورية التي تضاهي بجودتها ومواصفاتها المنتجات العالمية فيما لفت سمير شمندور صاحب شركة حقائب إلى أهمية وعراقة الصناعات الجلدية في سورية آملاً بتقديم تسهيلات للتصدير من أجل وصول المنتج المحلي لأسواق البلاد العربية والأجنبية.

من جانبه أكد محمد علامة من لبنان صاحب شركة لتصنيع قوالب بلاستيكية للأحذية أهمية المعرض لجهة بناء علاقات تجارية بين الشركات والدول المشاركة والتعريف بالمنتجات السورية وفتح أسواق خارجية لها مبيناً أن الصناعة السورية من أهم الصناعات بين الدول العربية والمشاركة في المعرض فرصة للترويج للمنتج وخلق زبائن في سورية وجو من المنافسة بين الشركات المشاركة لتقديم الأفضل.

عدد من الزوار أكدوا لسانا أن المعرض يشكل خطوة مهمة للتعريف بالمنتج السوري المتميز بجودته وهو رسالة للعالم بالعودة القوية للصناعة السورية فبيّن التاجر محمود العبو المحمد زائر من حلب أن زيارة المعرض فرصة للتعرف على ما هو جديد في صناعة الجلديات موضحاً أن المعرض قدم الصورة الأجمل عن عراقة الصناعات الجلدية في سورية .

ورأى سليم سليم زائر من لبنان أن فكرة إقامة المعارض تخلق أسواقاً جديدة للتجار لترويج وتصريف منتجاتهم و تفتح آفاقاً جديدة للتعامل مع الصناعيين السوريين وتصدير المنتج السوري للأسواق الخارجية وبأسعار وجودة منافسة بالاعتماد على خبرة اليد العاملة السورية رغم الظروف الصعبة التي مرت بها سورية.

وكانت فعاليات المعرض الذي يقيمه الاتحاد العربي للصناعات الجلدية واتحاد غرف الصناعة السورية ولجنة الصناعات الجلدية في غرفة صناعة حلب انطلقت في الـ 16 من الشهر الحالي واستمرت لأربعة أيام على أرض مدينة المعارض في دمشق.

بشرى برهوم ورحاب علي
تصوير: سماهر سلوم
نشرة سانا الاقتصادية

تابعوا آخر الأخبار عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط:

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

100 شركة محلية وعربية في انطلاقة معرض الصناعات الجلدية اليوم

دمشق-سانا تنطلق مساء اليوم فعاليات المعرض الدولي للأحذية والجلديات ومستلزمات الإنتاج (سيلا) خريف و شتاء …