الشريط الأخباري

الجيش يلتقي الوحدة في مستهل حملة الدفاع عن لقبه ببطولة الدوري الممتاز لكرة القدم

دمشق-سانا

طموحات كبيرة تحملها الأندية المحلية في الموسم الكروي الجديد الذي سيبدأ مع الدوري الممتاز لكرة القدم الذي سينطلق غدا بعد تحضيرات مكثفة أجرتها الأندية وتعاقدات كبيرة مع نجوم كرة القدم.

ويبدو أن المعسكرات التدريبية واللقاءات الودية المتنوعة التي خاضتها الفرق خلال الأشهر القليلة الماضية لتجاوز نتائجها المتواضعة مؤشر لمنافسات قوية ستشهدها بطولتا الدوري والكأس في ظل دعم جماهيري كبير متوقع لهذه الأندية.

وسيكون لقاء الجيش والوحدة على ملعب الفيحاء بدمشق المواجهة الأبرز حيث تشكل المباراة بداية لحامل اللقب الجيش في مشوار الحفاظ على لقبه الذي توج به في الموسم الفائت للمرة الخامسة على التوالي والسابعة عشرة في تاريخه فيما يسعى الثاني لإحراز فوز معنوي يحفزه على تحقيق الانتصارات في طريقه نحو الصدارة.

تشرين الذي كان قريبا جدا من اللقب في الموسم الماضي بحلوله في المركز الثاني سيكون من أكثر الفرق منافسة على اللقب ولن تكون مبارياته سهلة أمام بقية الفرق لذلك فإن مهمة النواعير لن تكون سهلة على الإطلاق في مواجهة وصيف العام الماضي في المباراة التي ستقام على ملعب حماة البلدي.

ففي تصريح لمراسل سانا الرياضي وصف مدرب النواعير فراس معسعس المباراة بالمهمة جدا لأنها تجمعهم مع فريق قوي لديه طموح كبير بالمنافسة على اللقب مبينا أن فريقه وصل إلى جهوزية فنية وبدنية عالية بفضل التدريبات المكثفة خلال الفترة الماضية مشيرا في الوقت ذاته إلى أن تحقيق نتيجة جيدة في المباراة الافتتاحية بالدوري سيكون لها تأثير إيجابي في المراحل القادمة لذلك أتمنى من اللاعبين تقديم كل ما لديهم في الميدان كما أدعو الجمهور للحضور بكثافة لتشجيع الفريق بحرارة.

الوثبة الذي توج العام الماضي للمرة الأولى في تاريخه بلقب بطولة كأس الجمهورية بفوزه على الطليعة بركلات الترجيح يبدو أنه عازم على التواجد بين فرق المقدمة هذا العام لمتابعة تألقه لذلك لن يوفر جهدا لانتزاع انتصاره الأول في الدوري من بوابة الاتحاد عندما يلتقيان على ملعب رعاية الشباب في حلب.

أما الفتوة والجزيرة فيطمحان لتقديم أداء جيد وإحراز نتائج لافتة ترضي جمهوريهما وخصوصا بعد أن عادا إلى موقعيهما في الدوري الممتاز بعد أن خاضا منافسات قوية في دوري الدرجة الأولى العام الماضي حيث سيبدأ الفتوة مشواره بلقاء الساحل على ملعب تشرين فيما تأجلت مباراة الجزيرة مع الكرامة في الجولة الأولى الى وقت لاحق.

ويلتقي في بقية المباريات جبلة مع الشرطة على ملعب البعث في جبلة وحطين مع الطليعة على ملعب الباسل في اللاذقية.

مدرب الطليعة عمار الشمالي قال “إن فريقه سيخوض المباريات بتشكيلة تضم عدداً من لاعبي الخبرة إضافة إلى لاعبي الشباب الموهوبين الذين أثبتوا حضورهم في دوري الشباب الموسم الماضي” مبينا أن المباراة الأولى لفريقه في الدوري ستكون صعبة لأنها تجمعه مع حطين على أرضه وهو الأكثر جاهزية من بين فرق الدوري واستطاع التعاقد مع عدد من اللاعبين المتميزين بفضل الاستقرار الإداري والامكانات المادية الكبيرة التي أتيحت له ومع ذلك فإن ثقتي كبيرة بلاعبي فريقي بتقديم أداء جيد واللعب بجماعية من أجل الخروج بنتيجة إيجابية.

بدوره مدرب حطين حسين عفش قال إنه رغم صعوبة مباراة فريقه مع الطليعة إلا أن فريقه سيعتمد على عاملي الأرض والجمهور لكسب النقاط الثلاث لافتا إلى أن فريق الطليعة قوي وصعب ويمتلك عناصر جيدة أوصلته لنصف نهائي كأس الجمهورية العام الماضي.

 

انظر ايضاً

الجيش يخوض اشتباكات عنيفة ضد قوات الاحتلال التركي ومرتزقته على مشارف قرية المناخ بريف تل تمر شمال غرب الحسكة

الحسكة-سانا تخوض وحدات من الجيش العربي السوري منذ صباح اليوم اشتباكات عنيفة ضد قوات الاحتلال …