الشريط الأخباري

الطلبة السوريون في هنغاريا وقبرص ينددون بالعدوان التركي

بودابست-نيقوسيا-سانا

أدان الطلبة السوريون الدارسون في هنغاريا العدوان التركي السافر على الأراضي السورية مؤكدين وقوفهم إلى جانب وطنهم حتى تحقيق النصر على جميع قوى الإرهاب والاحتلال.

وأوضح فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في هنغاريا في بيان اليوم أن رئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان يحاول عبر الزج بقواته ومرتزقته فرض احتلال يخالف كل الأعراف والقوانين الدولية بذرائع واهية مشددا على أنه لا يمكن لهؤلاء هزيمة عقيدة الانتماء للوطن المتأصلة لدى السوريين ولدى أبناء الجيش العربي السوري.

وقال البيان “كطلبة سوريين نؤكد أننا صامدون صمود جيشنا المغوار رافضون بشكل قاطع لأي شكل من أشكال التدخل السافر للاحتلال التركي متمسكون بحقنا بأرضنا التي تحضن جذورنا ماضون خلف قائدنا وجيشنا حتى النصر والتحرير”.

بدوره أدان فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في قبرص عدوان النظام التركي على الأراضي السورية مؤكدا أنه “جريمة دولية” تستهدف سيادة الدولة السورية وسلامة شعبها.

وأكد طلبة سورية الدارسون بقبرص خلال مشاركتهم في وقفة احتجاجية أمس نظمها مجلس السلم القبرصي في العاصمة نيقوسيا تحت شعار “ارفعوا أيديكم عن سورية” أن اعتداءات القوات الغازية التركية على مناطق الجزيرة السورية انتهاك صارخ للقانون الدولي وتهديد للأمن والسلم الإقليمي والدولي داعين الهيئات والمنظمات الدولية الى اتخاذ مواقف واضحة وقوية لضمان سيادة ووحدة الأراضي السورية.

وجدد الطلبة وقوفهم إلى جانب وطنهم لمواجهة الحرب الإرهابية التي تشن عليه وأن يبقوا الجند الأوفياء حتى تطهير سورية من الإرهاب ورد كل عدوان غاشم عنها.

ورفع المشاركون الأعلام الوطنية ورددوا الشعارات المنددة بالعدوان الهمجي التركي مؤكدين رفضهم لكل المحاولات الطامعة للنيل من وحدة الأراضي السورية وسيادتها.

انظر ايضاً

روحاني في مؤتمر الوحدة الإسلامية: هدف الولايات المتحدة في سورية لم يكن يوماً محاربة الإرهاب

طهران-سانا انطلقت في طهران اليوم فعاليات مؤتمر الوحدة الإسلامية الدولي بنسخته الثالثة والثلاثين بمشاركة وفود …