الشريط الأخباري
عــاجــل مراسل سانا: قوات الاحتلال التركي تبدأ بإنشاء قاعدة عسكرية لها في قرية الحواس بريف رأس العين الجنوبي

اختتام بطولة العرض الوطني الثامن لجمال الخيول العربية الأصيلة-فيديو

ريف دمشق-سانا

اختتمت اليوم منافسات بطولة العرض الوطني الثامن لجمال الخيول العربية الأصيلة التي أقامتها الجمعية السورية للخيول العربية على أرض نادي باسل الأسد للفروسية بالديماس بالتعاون مع مكتب الخيول العربية في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي.

ففي بطولة الخيول العربية سورية المنشأ حاز على لقب البطل الذهبي الفرس الهدى العائدة لمربط محمد زيتون بفئة المهرات والجواد وطن السدة والفرس ريمة الدانات لعبد الله السدة بفئة الأمهر والأفراس على التوالي وكنز الخير لمربط الخير بفئة الأحصنة.

وانتهت منافسات المسابقة المفتوحة للخيول العربية من مصادر مختلفة بفوز نيل العرب لنصار كحول وسي سي دارم لمربط الخير وشادية ومعتز الأصيل لموفق الخضرا بلقب البطل الذهبي بفئات المهرات والأمهر والأفراس والأحصنة على التوالي.

عضو اللجنة المنظمة للبطولة باسل الجدعان قال في تصريح لمندوب سانا الرياضي أن البطولة شهدت مستوى تنظيميا وفنيا لافتا وأظهرت جمال الجواد العربي السوري التي ينفرد عن بقية الخيول العربية في العالم حيث لاقت إعجاب حكام البطولة الدوليين بجمالها المترافق مع أدائها الحركي المهاري المتميز.

من جهته لفت مدير مكتب الخيول العربية بوزارة الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس محمد غياث الشايب إلى كبر حجم المشاركة عما كانت عليه في العام السابق وهو ما يدل على الاهتمام المتزايد بتربية خيول الجمال مبينا أن البطولة أتاحت الفرصة أمام جميع مربي الخيول العربية والمهتمين لعرض أفضل ما تم إنتاجه من هذه الخيول.

مدير الجمعية المهندس محمد الوادي أوضح أن البطولة شملت جميع الفئات من الأمهر والمهرات إلى الأفراس والأحصنة لأعمار مختلفة حيث حظيت بمشاركة 136 جوادا وفرسا تنافست ضمن فئتين الأولى خصصت للخيول سورية المنشأ والثانية للخيول العربية من مصادر مختلفة كما تم تحكيمها وفق القوانين الدولية المعتمدة لبطولات الجمال وبإشراف طاقم تحكيمي دولي ومحلي .

نائب رئيس الجمعية الدكتور طارق عبد الرحيم أشار إلى أن العرض الثامن كان قفزة نوعية في عمل الجمعية لكونه النسخة الثانية بعد النسخة السابعة التي جرت العام الماضي بعد توقف استمر لسنوات طويلة نتيجة الظروف الصعبة التي مرت بها سورية حيث كانت قد نظمت الجمعية ستة عروض قبل عام 2011 مبينا أن منافسات هذه النسخة كانت قوية بين المربين ومن المتوقع أن تشهد البطولات القادمة مشاركات أكبر ومنافسات أقوى.

وعبر عدد من مربي الخيول العربية عن سعادتهم للمشاركة بالبطولة لأهميتها في استعراض جمال خيولهم من مختلف السلالات التي يعتزون بالحفاظ على تربيتها منذ سنين طويلة.

محمد الرحيل