استمرار عودة المهجرين عبر معبر نصيب الحدودي: الرجوع لحضن الوطن أشبه بعودة الروح إلى الجسد-فيديو

درعا-سانا

عادت اليوم دفعة جديدة من المهجرين قادمين من مخيمات اللجوء في الأردن عبر معبر نصيب جابر الحدودي إلى مدنهم وبلداتهم وقراهم التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهاب.

وأشار رئيس مركز الهجرة والجوازات في معبر نصيب الحدودي العقيد مازن غندور في تصريح لمراسل سانا إلى أن الجهات المعنية أمنت الخدمات اللازمة لنقل العائدين مع أطفالهم إلى أقرب نقطة يمكن من خلالها الوصول إلى مكان سكنهم حيث يتم بشكل دائم تقديم التسهيلات للعائدين من قبل العاملين في المركز مبيناً أن عدد العائدين منذ افتتاح المعبر حتى تاريخه بلغ 29148 شخصاً.

وفي لقاءات مع مراسل سانا قال زهير الكيلاني العائد إلى بلدة العتيبة بالغوطة الشرقية: “شعوري لا يوصف وأشعر براحة نفسية بعد العودة إلى الوطن” مؤكداً أن الجهات المعنية “قدمت للعائدين كل التسهيلات لضمان العودة الآمنة إلى بلداتهم”.

جمال رمضان العائد إلى حي القدم بريف دمشق أشار إلى المعاناة في مخيمات اللجوء بالأردن داعياً المهجرين للعودة إلى الوطن وهو ما أكدته زوجته ميساء واصفة عودتها بـ “الكرامة بعد إذلال في مخيمات اللجوء” .

اعتدال الفروان العائدة إلى بلدة انخل بريف درعا وصفت عودتها إلى الوطن بـ “عودة الروح إلى الجسد”.

ويشهد معبر نصيب جابر الحدودي حركة كثيفة لعودة السوريين المهجرين بفعل الإرهاب قادمين من مخيمات اللجوء في الأردن إلى مدنهم وبلداتهم التي حررها الجيش وذلك بالتوازي مع التسهيلات الحكومية التي تقدم لهم.

انظر ايضاً

مئات الأسر المهجرة تعود إلى منازلها في مدينة القصير المحررة من الإرهاب

حمص-سانا عادت اليوم مئات الأسر المهجرة إلى منازلها في مدينة القصير بريف حمص الغربي التي …