آخر تحديث: الأثنين, 21 نيسان , 2014- 04:25ص -دمشق


محافظة اللاذقية>>مديرية سياحة اللاذقية تعتمد خطة متكاملة لتنشيط السياحة الداخلية فيها

26 آب , 2012


اللاذقية-سانا

تجذب اللاذقية أبناء المحافظات السورية كافة للقدوم والتمتع بساحلها وجبلها حيث تحتل السياحة الداخلية ما يتجاوز الخمسين بالمئة من الناتج السياحي العام فيها ونظرا للازمة التي تمر بها البلاد ارتأت مديرية السياحة في المحافظة تفعيل خطة لتنشيط السياحة الداخلية وجذب السوريين اليها بشكل أكبر وخاصة مع استمرار العطلة الصيفية ما يتيح المجال للحصول على عائد معقول منها.

ويوضح الدكتور وائل منصور مدير سياحة اللاذقية ان هناك العديد من الخطوات التي نفذت لتفعيل الخطة المذكورة بدأتها المديرية بالتواصل مع أصحاب المنشآت والفعاليات السياحية لتقديم عروض تشجيعية وبأسعار مناسبة ومدروسة حيث تم استلام نسخ من العروض المقدمة من تلك المنشآت المتنوعة جغرافيا بين الساحل والجبل ومن مختلف مستويات التصنيف من نجمة واحدة إلى خمس نجوم بالاضافة لعقد اجتماعات مع أصحاب شاليهات الشاطىء الأزرق لتقديم عروضهم مع الإشارة إلى أن هذه الشاليهات ما زالت بصفة سكن ووضعها الحالي يقع تحت مسمى شقق معدة للايجارات السياحية.

وأشار إلى قيام المديرية بمتابعة سير عمل خطتها من خلال القيام بجولات ميدانية للوقوف على طبيعة الحسومات والتخفيضات التي تقدمها المنشآت إضافة إلى التأكيد على مستوى الجودة والخدمات وتنوع الأنشطة السياحية المقدمة واستمرار اطلاق حملات تنظيف الشاطئ ونقاط الارتياد للمناطق السياحية بالتعاون مع جهات المجتمع الاهلي ومجلس مدينة اللاذقية وذلك لتقديم كل ما هو متاح وبأفضل شكل ممكن.

ولفت منصور الى ان مديرية السياحة تعمل بالتعاون مع الشركة السورية للسياحة على تنظيم رحلات سياحية داخلية في المحافظة تتضمن بعض المناطق كجبلة وقرفيص وبيت ياشوط وحلبكو وقلعة بني قحطان بالاضافة إلى شاطىء البسيط وكسب وطريق اللاذقية مشقيتا.

وتشمل هذه الرحلات الحصول على قيم مضافة تضمن الحصول على أعلى درجات الخدمات المقدمة والجودة والأنشطة المرافقة مقابل أخفض الأسعار في هذا الموسم بهدف زيادة التدفق السياحي إلى المحافظة.

وأكد منصور أهمية التسويق والترويج في هذه المرحلة عبر خطة ترويجية تسهم بالتعريف بالمنتج وإيصال البيانات إلى الشخص المستهدف ليتسنى له اختيار البرنامج أو الرحلة التي تناسبه مشيرا الى ان الإعلام هو جزء من الترويج ولكن نظرا للظروف الراهنة هناك ضبط للنفقات المخصصة لهذه الغاية ولتجاوزها قامت المديرية بالتعاون مع مجموعة ألوان /الأمانة السورية للتنمية/ على دراسة الترويج للمناطق السياحية الفاعلة في المحافظة والمتضمنة مواقع الجذب السياحي والأثري الجديدة عبر لوحات اعلانية كبيرة موضوعة ضمن المحافظة بقالب تصميمي ترويجي جديد يعرف بالمواقع بأسلوب تقني حديث بغية وصولها إلى أكبر شريحة ممكنة من السياح كما تم افتتاح بوابة الساحل على شبكة الانترنت والتي تعد جزءا من موقع وزارة السياحة وهي بمثابة دليل سياحي شامل يقدم المعلومات عن المديرية ونشاطاتها وعن المنشات والفعاليات السياحية من فنادق ومطاعم وغيرها.

من جهته أوضح معين ديوب مدير فندق اللاذقية ان هناك تعاونا وثيقا مع مديرية السياحة في المحافظة وخاصة في المجال التسويقي حيث قامت المديرية بتأمين خطوط اتصال بين إدارة الفندق وعدد من الشركات السياحية في المحافظات الأخرى بغية جذب اكبر نسبة ممكنة من ابنائها للقدوم إلى المحافظة حيث ان التوجه حاليا هو الاعتماد على السائح المحلي وتأمين افضل العروض له.

وأشار إلى ارتفاع نسبة الاشغال المحلي لغرف الفندق في الاسبوع المنصرم الى حوالي 45 بالمئة متوقعا ان ترتفع هذه النسبة وخاصة مع توافر الطرق المفتوحة الى اللاذقية وتأمين السير اليها حيث حجزت الشاليهات بالكامل واستمرت العروض حتى نهاية الموسم وادرج الفندق قائمة حسومات مغرية وصلت الى حد 50 بالمئة على بعض الخدمات مع الاستمرار بتقديم كل جديد على صعيد الخدمة الفندقية والشاطئية.

ولفت موفق داوود صاحب مكتب تأجير شاليهات في منطقة الشاطئ الأزرق الى قلق اصحاب الشاليهات لهذا العام وخاصة مع الحركة الضعيفة التي بدأ بها الموسم لكن مع فترة عيد الفطر وتدفق الناس من المحافظات الأخرى عادت الحركة من جديد سواء على الشاطئ او من خلال تأجير الشاليهات ولا سيما مع وجود المنافسة بين الفنادق الموجودة في منطقتي الشاطئء الأزرق والمريديان والتي كانت محجوزة بالكامل نظرا للعروض التي قدمتها وما زالت تقدمها مؤكدا أن الشاليهات باتت تؤجر بشكل شهري وليس يومي حسب ما درجت عليه العادة وذلك لطول مدة بقاء المستأجرين فيها حتى نهاية الصيف أو ما بعده ب15 الف ليرة شهريا بغية تنشيط الموسم وجذب اكبر عدد ممكن من الرواد.

تقرير: ياسمين كروم

 إرسل هذا المقال الى صديق صفحة صالحة للطباعة
 


أكثر الأخبار قراءة

International Copyright© 2006-2011, SANA