صحيفة أوستارايخ النمساوية:إرهاب اردوغان يصل إلى قرصنة مواقع الصحيفة والبرلمان والخارجية النمساوية

فيينا -سانا

دعت صحيفة اوستارايخ النمساوية الى محاسبة أنصار رئيس النظام التركي رجب طيب اردوغان لممارستهم الإرهاب ضد المؤسسات الإعلامية في النمسا.

وقالت الصحيفة في مقال لها اليوم إن “إرهابيي أردوغان قاموا باختراقات الكترونية ضد موقع الصحيفة وفي وقت سابق ضد موقعي وزارة الخارجية النمساوية والبرلمان أيضا”.

ونددت الصحيفة بتدخلات أردوغان ووصفته ب “الديكتاتور” معتبرة تلك الهجمات “فضيحة سياسية” منتقدة بشدة أجهزة الأمن التركية لعدم ملاحقتها منفذي الهجمات الالكترونية باعتبارها على علم ودراية بعمليات القرصنة على المؤسسات الإعلامية النمساوية والأوروبية.

واكدت الصحيفة ان القرصنة الالكترونية لن تثنيها عن فضح سياسة الديكتاتور اردوغان داعية الى فضح ممارسات النظام التركي وضربه للحريات الشخصية والمدنية ونهجه التعسفي ضد الصحافة والاعلام.

وتشهد العلاقات التركية الاوروبية حالة من التوتر الشديد على خلفية التصريحات التركية وتهجم رئيس النظام التركى على عدد من الدول الأوروبية بعد منعها العديد من التجمعات التى كان نظام اردوغان يسعى لإقامتها في عدد من المدن الاوروبية تأييدا للتعديلات الدستورية التى يحاول فرضها على الشعب التركى بما يسمح له حكم البلاد بشكل منفرد ووضع جميع أجهزة الدولة تحت سيطرته المطلقة للهيمنة على الحكم.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency