مدير الآثار والمتاحف يستنكر تأويل الكلمات وذكر تعابير مشبوهة في مقال منشور بصحيفة ديلي تلغراف حول مدينة تدمر

دمشق-سانا

أعرب المدير العام للآثار والمتاحف الدكتور مأمون عبد الكريم عن استغرابه من قيام الصحفي راف سانشيز “بتأويل الكلمات وذكر تعابير مشبوهة” في مقال نشرته أمس صحيفة ديلي تلغراف البريطانية عن إعادة الأمن والاستقرار إلى مدينة تدمر.

واستنكر عبد الكريم في بيان تلقت سانا نسخة منه “الأسباب وراء هذه الإضافات التي تحرف الحقائق وتشويهها وتضمينها بعدا سياسيا” معتبرا أن هذا المقال “تقليل من أهمية تحرير تدمر والمجتمع المحلي في تدمر وجهود العاملين في المديرية العامة للآثار والمتاحف”.

وقال المدير العام للآثار والمتاحف “نشرت صحيفة التلغراف البريطانية يوم أمس مقالا عن عملية استعادة تدمر بقلم راف سانشيز ابتداء من تحرير القلعة يوم الخميس الماضي وحتى تحريرها كليا منذ يومين” مشيرا الى أنه “في وسط المقالة أعاد سانشيز كتابة بعض ما صرح به مدير الآثار والمتاحف للصحافة فأعاد صياغة أقواله وجزأها وركبها لتأتي بغير معناها كليا”.

وأعاد عبد الكريم إلى الأذهان أنه أكد لكل من تحدث معه في الأيام السابقة من وسائل إعلام محلية وعربية وعالمية أن المديرية العامة للآثار “كانت دائما تعول على دور المجتمع المحلي والنخب الثقافية والعشائرية والدينية في حشد الرأي المحلي في مدينة تدمر البالغ عدد سكانها 50 ألفا وأنه لدينا ما يقارب الخمسين موظفا من مديرية آثار تدمر بقوا فيها ولم يقبلوا الرحيل”.

وقال مدير الآثار “يبدو أن المجتمع المحلي القوي بنخبه تدخل عندما قام إرهابيو “داعش” بقتل الشهيد خالد الأسعد وتدمير معبد بعل شمين والهيكل في معبد بل وقوس النصر كون تدمر مصدر فخر لأهل تدمر وهي هويتهم وتاريخهم كما تشكل السياحة فيها مركز حركتهم الاقتصادية وبالتالي توقف التدمير” مضيفا ان “هذا ما نعتقد أنه وراء توقف تنظيم “داعش” الإرهابي عن التدمير من شهر تشرين الأول 2015″.

ولفت عبد الكريم إلى أنه “عندما تسلل تنظيم “داعش” لمدينة تدمر نهاية أيار 2015 كنا قد قمنا بترحيل ما يقارب 400 تمثال ورأس تمثال إضافة إلى مئات القطع الأثرية من محتويات المتحف من المعروضات والتماثيل القابلة للحمل وفي المستودعات إلا أن تسلل إرهابيي “داعش” المفاجئ لتدمر وقتئذ جعل من الصعب ترحيل التماثيل الكبيرة جدا والبعض القليل من تلك المثبتة على الجدران”.

وختم مدير الآثار والمتاحف بالقول: “إن إرهابيي تنظيم “داعش” يبحثون دائما عن الكنوز التي تشجع على التنقيب السري لتمويل عملياته وهو يعتبر التماثيل أصناما تخالف عقيدته الايديولوجية ولا يتداولها أبدا كما أنه لم يجد أيا من القطع الأثرية الذهبية أو غيرها لأننا كنا قمنا بترحيلها سلفا”.

تابعوا آخر الأخبار السياسية والميدانيـة عبر تطبيق تيلغرام على الهواتف الذكية عبر الرابط :

https://telegram.me/SyrianArabNewsAgency

تابعونا عبر تطبيق واتس أب :

عبر إرسال كلمة اشتراك على الرقم / 0940777186/ بعد تخزينه باسم سانا أو (SANA).

تابعوا صفحتنا على موقع (VK) للتواصل الاجتماعي على الرابط:

http://vk.com/syrianarabnewsagency

انظر ايضاً

وكالة الفضاء الروسية: إطلاق (لونا 25) إلى القمر نهاية أيلول القادم

موسكو-سانا أعلنت وكالة الفضاء الروسية روس كوسموس أن موعد إطلاق المركبة الروسية “لونا 25”