الشريط الأخباري

لبنانيان: ضرورة التمسك بمعادلة الجيش والشعب والمقاومة لمواجهة الإرهاب

بيروت-سانا

اكد وزير الأشغال العامة والنقل اللبناني غازي زعيتر التمسك بمعادلة الجيش والشعب والمقاومة لردع العدوان وتحرير الأرض ومحاربة الإرهاب وتنظيماته المختلفة.

وقال زعيتر في كلمة له اليوم إنه “في ظل الظروف والأوضاع المحلية والإقليمية السائدة بات من الملح أن يقتنع الجميع بمفاهيم المقاومة الموحدة حول حماية لبنان وضرورة أن نكون موحدين في المقاومة وحولها لحماية الوطن وحدوده الشرقية والشمالية من الإرهاب التكفيري الذي يهدده”.

من جهته أكد رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب اللبناني محمد رعد في كلمة له في بلدة صريفا الجنوبية أن المقاومة تقف إلى جانب الجيش اللبناني لمواجهة الإرهابيين أينما كانوا.

وشدد رعد على أن كل الحرب الإعلامية والتسويقية والتحريضية التي تشن في لبنان هدفها تلفيق التوازن النفسي قائلا إن “كل المفاتيح الاستراتيجية لإحكام السيطرة على الدولة السورية من أجل تحقيق تسوية بشروطهم أصبحت خارج أيديهم وسوف تلاحقهم بطولات الجيش العربي السوري والمقاومين لتدحرهم من هناك سريعا” مؤكدا أن ما ينجز على الأرض هو بفضل صمود الجيش العربي السوري والتفاف الشعب حوله.

وأشار رعد إلى أن الأميركيين لا يريدون أن يقضوا على تنظيم “داعش” الإرهابي لأنهم وجدوا فيه نظيرا للكيان الإسرائيلي قائلا إن “الأميركيين مستعمرون حاقدون ومتوحشون.. جبابرة وطواغيت وحين يرتكبون جريمة لا يريدون أن يلوثوا أيديهم فيستخدمون الإسرائيليين وقد بدؤوا الآن باستخدام الإرهابيين التكفيريين”.