الشريط الإخباري

(زنوبيا في الشعر العربي).. محاضرة باتحاد كتاب حمص

حمص-سانا

تناول شاعر الطفولة برهان الشليل في محاضرة نظمها ملتقى العاصي الأدبي في اتحاد كتاب حمص بعنوان “زنوبيا في الشعر العربي” أبرز الأشعار والقصائد العربية التي تغنت بعظمة ملكة تدمر “زنوبيا” التي دحرت بقوة جيشها وذكائها جيوش روما وخلدت حضارة ستظل نبراساً مضيئاً للأجيال القادمة.

وبين الشليل أن زنوبيا كانت تدمرية المولد، عربية النسب، سورية البطولة، وعرفت بألقاب شهيرة، وسيرتها العطرة بجوهرها البطولي أججت أقلام الشعراء للتغني بها وبمناقبها وبشخصيتها الفولاذية وبطولاتها في دحر الغزاة دفاعاً عن مدينتها العريقة تدمر.

واستعرض المحاضر أبرز ما قاله الشعراء السوريون والعرب في قصائدهم ومسرحياتهم الشعرية، متغنين بزنوبيا التي كانت مثاراً لفخر كل عربي، ومن هؤلاء الشعراء أبو تمام وعمر التغلبي وعدنان مردم بك وشبلي بك الملاط وميخائيل بستاني وعيسى أيوب وسليمان العيسى وعارف تامر وأحمد أسعد وأحمد نقرش ودعد قنواتي وياسين فرجاني والأخوان عاصي ومنصور الرحباني.

وختم الشليل محاضرته التي ضمت شخصيات ثقافية ومجتمعية بالقول: “إن زنوبيا ستظل وجهاً مشرقاً في شعرنا العربي وستبقى أنشودة الإباء والنصر ودرب التحرير الذي نسير عليه مترسمين خطاه”.

الجدير بالذكر أن الشليل أستاذ في اللغة العربية وصحفي وله العديد من الكتب المطبوعة والمجموعات الشعرية منها “أغنيات إلى تدمر”.

حنان سويد

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الهوية السورية في الفنون والعمارة التدمرية.. محاضرة باتحاد كتاب حمص

حمص-سانا الأثر السوري في الفنون والعمارة المشرقية ومنها العمارة التدمرية كانت محور محاضرة رئيس فرع …