بيسكوف: استخدام السلاح النووي من قبل روسيا سيكون فقط وفقاً للعقيدة النووية

موسكو-سانا

أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف أن استخدام السلاح النووي من قبل روسيا سيكون فقط وفقاً لبنود العقيدة النووية.

ونقلت وكالة نوفوستي عن بيسكوف قوله رداً على سؤال حول دعوات البعض لاستخدام الأسلحة النووية في العملية الخاصة في أوكرانيا: “إن جميع الأسباب التي تؤدي لاستخدام مثل هذه الأسلحة منصوص عليها في بنود العقيدة النووية، ولا يمكن أن يكون هناك اعتبارات أخرى لاستخدامها”.

من ناحية أخرى علق بيسكوف على طلب الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي الانضمام إلى حلف الناتو بشكل عاجل وسريع قائلا: “سمعنا تصريحات زيلينسكي ورأينا ردود فعل مختلفة من الناتو، هناك دول تدعم هذا الخيار للانضمام السريع، وهناك دول لا تدعمه، نتابع هذا الأمر ونود أن نذكر أن توجه أوكرانيا لطلب العضوية في الناتو كان أحد أسباب بدء العملية العسكرية الروسية الخاصة في أوكرانيا”.

وحول تعطل خطي أنابيب السيل الشمالي اعتبر بيسكوف أن هذا الأمر لا يصب في مصلحة عدد من الدول الأوروبية وكذلك روسيا، إذ أن هذه الدول تفقد بذلك مسارات احتياطية لإمدادات الطاقة.

وأشار إلى أن ذلك مربح للولايات المتحدة التي تبيع غازا مسالا بسعر باهظ في أوروبا، كما أن هناك دولا قادرة تقنياً على مثل هذا التخريب، مبيناً أنه “من غير الواضح مع من يمكن التعاون لصيانة هذه الخطوط في ظل وضع الغرب الهائج”.

وفيما يخص العلاقات مع اليابان صرح بيسكوف أن التفاوض على معاهدة سلام مع اليابان في ظل الظروف الحالية غير ممكن.

وأشار إلى أن اليابان احتلت بثبات مكانا بجوار مجموعة من الدول المعادية وتحولت هي نفسها إلى دولة غير صديقة لروسيا، مشدداً على أنه من المستحيل إجراء أي مفاوضات في ظل هذه الظروف.

وكان رئيس الوزراء الياباني فوميو كيشيدا قال في وقت سابق: إنه على الرغم من العلاقة الصعبة مع روسيا فإن اليابان ملتزمة بشدة بحل مشكلة الأراضي وإبرام معاهدة سلام مع روسيا.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgenc

انظر ايضاً

بيسكوف: إمداد أوكرانيا بأسلحة لشن هجمات على أراض روسية أمر شديد الخطورة

موسكو-سانا أكد المتحدث باسم الرئاسة الروسية ديميتري بيسكوف أن توريد الأسلحة إلى كييف لشن ضربات …