إعصار فيونا يلحق أضراراً غير مسبوقة بالبنية التحتية شرق كندا

أوتاوا-سانا

أعلن وزير الطوارئ الكندي بيل بلير اليوم أن حجم الأضرار التي سببها إعصار فيونا، الذي اجتاح سواحل البلاد لم تشهدها المنطقة من قبل.

ونقلت وكالة رويترز عن بلير قوله: إن حجم الدمار الذي خلفه فيونا غير مسبوق، مرجحاً أن تحتاج البلاد عدة أشهر لإصلاح البنى التحتية الحيوية المباني والمنازل وأسطح المراكز المجتمعية والمدارس، التي دمرها الإعصار.

وأعلنت جزيرة كيب بريتون حالة الطوارئ، وتم إصدار تحذيرات للسكان البالغ عددهم 132 ألف نسمة من الإعصار.

وشهدت أجزاء من مقاطعة نوفا سكوشا على الساحل الشرقي لأمريكا الشمالية وجزيرة الأمير إدوارد ومقاطعة نيو برونزيك هطول أمطار غزيرة، ورياحاً بلغت سرعتها 150 كيلومتراً في الساعة.

وضرب إعصار فيونا شرق كندا أمس، مصحوباً برياح قوية أدت إلى سقوط الأشجار، وانقطاع التيار الكهربائي عن مئات الآلاف من المنازل والشركات.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

إعصار فيونا يجتاح جزر توركس وكايكوس

سانتو دومينغو-سانا اجتاح الإعصار “فيونا” جزر توركس وكايكوس اليوم كعاصفة من الفئة الثالثة مهددا بتدمير …