عــاجــل دندي: الاحتلال الأمريكي يواصل نهب ثروات سورية من نفط وقمح.. والنظام التركي يستمر باستخدام المياه سلاح حرب عبر قطع مياه محطة علوك عن مليون مواطن في الحسكة

سورية أول من شرع القوانين الجنائية والمدنية والدولية في العالم وقبل أورنمو وحمورابي

دمشق-سانا

توثق الرقم الطينية المدونة بالمسماري السومري والمسماري الأكادي والمسماري الإبلائي أن الشعب السوري هو أقدم شعب في العالم نادى بالسلام والصداقة والأخوة مع شعوب العالم الأخرى وسعى إلى إرساء أسس السلام وقواعده وإحلاله في سورية وفي الدول والممالك المجاورة منذ أقدم العصور.

ويقول خبير الآثار والمؤرخ في المديرية العامة للآثار والمتاحف الدكتور محمود السيد في تصريح لـ سانا إن السوريين هم أصحاب أقدم اتفاقية سلام مدونة في العالم تحرم القتل والاعتداء وتدعو إلى السلام بدليل أن أقدم اتفاقية سلام مدونة ذات بنود واضحة ودون حشو أو استطراد ودون مقدمة وخاتمة وصفيتين اكتشفت في موقع تل مرديخ الأثري شمال غرب سورية ودونت بالنقوش المسمارية السومرية والإبلائية المحلية على رقيم فخاري عثر عليه في غرفة أرشيفات القصر الملكي في مملكة إبلا وينسب تاريخه إلى القرن الرابع والعشرين قبل الميلاد وبالتحديد 2350 قبل الميلاد.

وحسب الدكتور السيد كان النص محفوظا في متحف إدلب قبل عام 2015 ولا يعرف مصيره الآن ويتحدث عن أقدم اتفاقية سلام دولية موقعة بين مملكة إبلا في عهد ملكها إركب دمو ومملكة أبرسال التي تقع شمال شرق دولة إبلا في المناطق الواقعة إما شمال جرابلس (مملكة كركميش) شرق الفرات أو على الأرجح غرب الفرات كون مملكة أبرسال تظهر في النصوص المسمارية المكتشفة في إبلا كمنطقة جبلية تصدر الزيت والخمر المستخلص من العنب والزبيب وكميات كبيرة من الفضة إلى إبلا.

ولفت خبير اللغات السوري إلى أنه يلاحظ في نص معاهدة إبلا الازدواجية اللغوية الواضحة بدليل اختلاط المفردات الإبلائية بالسومرية بدرجة كبيرة وغالباً ما تزيد المفردات السومرية في الفقرات على الإبلائية إذ تتألف الفقرة الأولى من المعاهدة على سبيل المثال من عشر كلمات واحدة منها فقط إبلائية وباقي الكلمات دونت بالمسماري السومري.

وتدل نتائج الدراسة اللغوية للنص على أن المفردات الإبلائية المستخدمة هي في الغالب أدوات الشرط والجر والنفي والعطف وترد معها أسماء وأفعال قليلة وتشمل هذه الخاصية اللغوية معظم نصوص إبلا.

وأشار المؤرخ السوري إلى أنه من بين أعظم الإنجازات الحضارية العالمية التي قدمتها سورية للعالم هو تدوين أول مجموعة من القوانين والاتفاقيات والمعاهدات الدولية وتشكل وثيقة ابلا القانونية أساس القانون الذي يحكم المجتمعات والعلاقات بين الدول في يومنا المعاصر.

وقوانين إبلا المؤرخة بعام 2350 ق. م هي أقدم قوانين مدونة في العالم دونت قبل 300 عام من تاريخ صدور قانون أورنمو المؤرخ بعام 2050 ق.م وشريعة حمورابي المؤرخة بالقرن الثامن عشر قبل الميلاد.

ففي نص إبلا دون للمرة الأولى في العالم حسب الدكتور السيد مصطلحات قانونية (شرعي, حقيقة, عدالة9 وفي وثيقة إبلا دون أقدم نص قانوني مدون في العالم يجرم التدخل في شؤون الدول وأول قانون دولي في العالم ينص على احترام سيادة كل دولة على أراضيها وعدم محاولة احتلال المناطق المتجاورة وأقدم قانون مدون في العالم يجرم التشهير واللعن وأقدم وأول قانون في العالم يجرم القتل العمد وأقدم قانون في العالم يشير إلى دفع دية القتيل وهذا يندرج في عصرنا الراهن ضمن القانون الجنائي الذي ينظم العلاقة بين الأفراد فيما يخص سلوكهم الاجرامي وتقويم انحرافهم.

ووفق الدكتور السيد فإن وثيقة إبلا تضمنت أول قانون مدون في العالم يجرم السرقة وأقدم نص قانوني مدون في العالم يجرم غش الزيت والنبيذ وأول قانون في العالم يهتم بحقوق المرأة ويجرم الخيانة الزوجية والزنى ويفرض على الزاني مع امرأة عازبة وبرضاها أن يتزوجها وهذا يندرج في يومنا المعاصر ضمن قانون الأحوال الشخصية الذي ينظم العلاقة بين الأفراد وبعضهم فيما يخص الأنساب والزواج والطلاق وأول قانون في العالم يحض على الزراعة ويعاقب المزارع المتقاعس عن انتاج أفضل أنواع الشعير.

كما تضمنت أول قانون في العالم يتناول موضوع المحافظة على سرية الحركة التجارية بين الدول وأقدم قانون واتفاقية في العالم تلزم الطرفين الموقعين عليها بحماية التجار وتسهيل عودتهم إلى بلادهم مع بضائعهم وهذا يندرج في عصرنا الراهن ضمن القانون الدولي العام الذي ينظم العلاقة بين الدول بعضها بعضا.

وكشف الدكتور السيد لأول مرة أن وثيقة إبلا احتوت أول قانون دولي خاص في العالم ينظم العلاقة بين الأفراد العابرة للحدود من جنسيات أجنبية وأول قانون دولي في العالم يمنع الأفراد من السفر بين الدول دون الحصول على موافقة الدولة المقصودة بالسفر وأقدم اتفاق دولي في العالم يلزم أحد أطراف الاتفاق بعدم التجارة ببضائع مصدرها الطرف الآخر مع مدن معينة أو أشخاص محددين وهو ما يندرج في يومنا المعاصر بقانون العقوبات الدولية وأول قانون في العالم يلزم الأطراف المعنية بنشر الأوامر والقوانين والمراسيم الصادرة عن الملك مبينا أن هذا يندرج في وقتنا المعاصر ضمن القانون العام الذي ينظم العلاقة بين الأفراد والدولة أو بين جهات الدولة بعضها بعضا.

 كما تتضمن الوثيقة وفق السيد أقدم اتفاق تعاون عسكري دولي في العالم وأقدم اتفاقية دولية في العالم تتضمن تعاونا استخباراتيا دوليا ألزمت فيها ابلا مملكة أبرسال بوجوب الإبلاغ عن الأخبار المتعلقة بأي أعمال عدوانية موجهة ضدها وأقدم اتفاقية في العالم تحدد مدة إقامة البعثات الدبلوماسية وما يتوجب على الدولة المستضيفة تقديمه لممثلي البعثات الدبلوماسية خلال مدة الإقامة وأقدم مصدر كتابي في العالم يشير إلى منع الرسل وممثلي البعثات الدبلوماسية من استلام الهدايا.

وخلص خبير الآثار السوري إلى أن وثيقة ابلا المؤرخة ب 2350 ق.م أقدم مدونة قانونية في التاريخ البشري وأقدم وثيقة احتوت أحكاما قانونية في شكل قانون الدعوى أو السوابق القانونية وتضمنت وصف الحالة وحكمها وسبقت مدونة أورنمو المؤرخة ب 2050 ق.م.

وتضمنت معاهدة إبلا 45 فقرة قانونية ومعاهدة إبلا وأبرسال تمثل أقدم تطبيق معروف لتدوين القانون الدولي في العالم .. والإبلائي في سورية كان أول من آمن بضرورة وجود قوانين وقواعد للحفاظ على العدالة والمساواة في المجتمع كي تلجأ الأجناس البشرية للحوار والتحدث بسلام وبطريقة متحضرة للعيش بوئام مع بعضها البعض بدل اللجوء إلى المعارك والحروب والقانون الإبلائي كان بمثابة دليل إرشادي للسلوك المقبول مع عدم التسامح مع الجريمة وكذلك بعض السلوكيات التي يمكن أن تؤذي أو تضر بالناس وممتلكاتهم إذا كان الإبلائي أول من أدرك ضرورة تغليظ العقوبات كي تكون رادعة ومؤثرة في ظل التأكيد على أهمية الوعي وضرورته ما يعني بكل بساطة ووضوح أننا نحترم القانون عندما نلتزم به.

محمد عماد الدغلي

انظر ايضاً

دور سورية والعراق العالمي في إرساء أسس وقواعد علوم الرياضيات

دمشق-سانا قال خبير الآثار والمؤرخ في المديرية العامة للآثار والمتاحف الدكتور محمود السيد “إن نظرية …