شؤون الأسرى الفلسطينيين تحذر من تدهور صحة الأسير عبد الباسط معطان

القدس المحتلة-سانا

حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين من تدهور الوضع الصحي للأسير الفلسطيني عبد الباسط معطان جراء امتناع سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن تقديم العلاج اللازم له.

وأوضحت الهيئة في بيان اليوم نقلته وكالة وفا أن الأسير معطان 49 عاماً من قرية برقة شرق مدينة رام الله مصاب بسرطان القولون والغدد منذ عدة سنوات وخضع قبل اعتقاله المتكرر لعدة عمليات جراحية معقدة تم خلالها استئصال جزء من القولون ولجلسات علاج كيماوي أثرت في حالته وأدت إلى إصابته بديسكات في ظهره ومع ذلك أعادت قوات الاحتلال اعتقاله الشهر الماضي رغم أنه قضى 9 أعوام داخل معتقلات الاحتلال.

وأشارت الهيئة إلى أن وضع معطان الصحي يستدعي المتابعة الحثيثة خوفاً من انتشار المرض مجدداً لكن سلطات الاحتلال تتعمد إهمال وضعه ولا تزوده بالأدوية اللازمة لحالته وتمنع عرضه على طبيب مختص بالأورام.

وطالبت الهيئة مؤسسات المجتمع الدولي وحقوق الإنسان بالتدخل الفوري والعاجل من أجل الإفراج عنه وعن جميع الأسرى الفلسطينيين المرضى المهددة حياتهم داخل معتقلات الاحتلال في ظل سياسة الإهمال الطبي المتعمد التي ينتهجها بحقهم.

وكان حذر أمس نادي الأسير الفلسطيني من تدهور صحة الأسير الفلسطيني إياد حريبات جراء مماطلة سلطات الاحتلال الإسرائيلي في تقديم العلاج اللازم له وإجراء عملية عاجلة جراء معاناته حالياً من فتحة في البطن.

انظر ايضاً

شؤون الأسرى الفلسطينيين تحذر من تدهور صحة الأسيرين رداد ومعطان

القدس المحتلة-سانا حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين من تدهور الوضع الصحي للأسيرين عبد الباسط …