الشريط الإخباري

الصين تستدعي السفير الياباني ودبلوماسيين من دول مجموعة السبع

بكين-سانا

استدعى نائب وزير الخارجية الصيني دينغ لي السفير الياباني لدى بكين تارومي هيديو احتجاجاً على البيان المشترك لوزراء خارجية مجموعة السبع بشأن تايوان.

ونقلت القناة التلفزيونية الصينية الحكومية عن دينغ قوله: إن اليابان إلى جانب دول مجموعة السبع الأخرى أصدرت بياناً خاطئاً بشأن تايوان يخلط بين الصواب والخطأ منتهكة بشكل خطير القواعد الأساسية للعلاقات الدولية ومبادئ الوثائق السياسية الأربع بين الصين واليابان مشيراً إلى أن هذا البيان يبعث بإشارة خاطئة خطيرة للمجتمع الدولي.

وأضاف “إن الصين تعارض البيان وتدينه بشدة” مؤكداً في هذا السياق أن قضية تايوان هي الأساس السياسي للعلاقات الصينية اليابانية ودعا طوكيو إلى الكف عن التدخل في الشؤون الداخلية للصين.

وشدد دينغ على أن “أي دولة لا يجب أن تقلل من العزيمة الصلبة والإرادة القوية والقدرة الكبيرة لدى الصين حكومة وشعباً على دعم سيادتها الوطنية وسلامة أراضيها والسعي لإعادة توحيد الوطن الأم”.

وسبق أن أعرب وزراء خارجية دول مجموعة السبع عن (القلق) بشأن ما وصفوه (بالأعمال المهددة) التي تقوم بها الصين ولا سيما التدريبات العسكرية.

كما استدعى نائب وزير الخارجية الصيني دبلوماسيين من الاتحاد الأوروبي وقيادة وفد الاتحاد الأوروبي في الصين عقب بيان قمة السبع وشدد على أن “هذا البيان يشوه الحقائق وينبغي اعتباره تدخلاً في الشؤون الداخلية للصين”.

ولفت إلى أن بكين تنظر إلى مثل هذا الخطاب على أنه “استفزاز سياسي صريح وخطأ فادح” من جانب الدول الغربية ويرسل إشارة خاطئة إلى الانفصاليين التايوانيين.

وأضاف “الصين تحتج بشدة على هذا الأمر، لا يجب عليكم تجاوز الخط الأحمر بأي حال من الأحوال، ونحن نؤكد أنه لا يوجد سوى صين واحدة في العالم وتايوان جزء لا يتجزأ منها”.

وفي السياق ذاته نقلت شينخوا عن المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشون يينغ قولها أمس تعليقاً على البيان “إن الوقت حان ليستيقظوا من أحلامهم الخاصة بالقوى الإمبريالية” مؤكدة أن الصين لديها الحق في حماية سيادتها وسلامة أراضيها وأن السبب الجوهري للتوتر الحالي في مضيق تايوان هو أن الجانب الأمريكي تغاضى عن زيارة تايوان من قبل ثالث أعلى مسؤول في الولايات المتحدة متجاهلاً معارضة الصين القوية واحتجاجاتها الرسمية على ذلك.

وأضافت يينغ: إن أكثر من 100 دولة أعربت عن دعمها لمبدأ صين واحدة وجهود الصين لحماية سيادتها وسلامة أراضيها موضحة أنه “إذا كانت دول مجموعة السبع مهتمة بحق بشأن السلام والاستقرار في مضيق تايوان فقد كان يتعين عليها في وقت سابق أن تثني الولايات المتحدة عن القيام باستفزازات خطيرة ومتهورة وغير مسؤولة ضد الصين”.

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

الصين تعارض الشراكة الرسمية بين الاتحاد الأوروبي وتايوان

بكين-سانا أعربت الصين عن معارضتها بشدة أي شكل من أشكال التفاعل الرسمي