الشريط الإخباري

في الذكرى السابعة والسبعين لتأسيس الجيش.. أبطال الدفاع الجوي حماة سماء الوطن

طرطوس-سانا

في الذكرى السابعة والسبعين لتأسيسه يجدد بواسل الجيش العربي السوري عهدهم بالوفاء للوطن وتطهير أرضه من رجس الإرهاب وصونها من أي اعتداء وحرصهم على متابعة المشوار الذي بدؤوه مع رفاقهم الذين ارتقوا شهداء ليبقى الوطن عزيزاً حراً مهاب الجانب.

ومن أحد تشكيلات قوات الدفاع الجوي في مدينة بانياس يؤكد المقاتل منذر حامد لمراسلة سانا أنه ورفاقه في عيدهم عيد الجيش العربي السوري يعاهدون الوطن وقائده السيد الرئيس بشار الأسد أن يبقوا الجند الأوفياء حتى آخر قطرة من دمائهم وحتى تحرير كل ذرة من تراب سورية وأنهم ثابتون في مواقعهم ثبات هذه الجبال في الأرض متوجها بالتحية والمعايدة لكل رفاق السلاح في الجيش بهذه المناسبة العزيزة والغالية.

المقاتل إياد حيدر قال: إن “الجيش العربي السوري مصنع الأبطال ومدرسة الرجال وحصن الوطن الحصين وسياجه العالي المتين وهو الذي سطر أروع ملاحم البطولة والنصر” مؤكداً أنه ورفاقه بهذه المناسبة يجددون استعدادهم للمضي دائماً في طريق النصر والتحرير لتطهير كل ذرة تراب من وطننا الغالي من رجس الإرهاب وليعم الامن والأمان في ربوعه.

المقاتلان علي عيسى ونزار عليشة أكدا أن رجال الجيش العربي السوري في يوم عيدهم كانوا وسيبقون رمزاً للشرف والرجولة والإخلاص ولا يمكن لقوة في العالم أن تنال من عزيمتهم وإصرارهم على تحقيق النصر وتطهير أرض سورية من رجس الإرهاب وليعود الأمن والأمان إلى كل شبر في هذا الوطن الأبي.

الحفاظ على الجاهزية القتالية العالية والاستعداد دائماً لصد أي عدوان في الجو وعلى الأرض سمة تميز بها الجيش العربي السوري منذ تأسيسه حسب ما أكده المقاتل نزيه عيسى لافتاً إلى أنه ورفاقه سيبقون دائماً سياج الوطن وحصنه المنيع معاهدين الله والوطن وقائده ودماء رفاقهم على الثبات والصمود وتقديم الغالي والنفيس لتطهير أرض سورية الحبيبة من رجس الإرهاب.

غرام محمد

متابعة أخبار سانا على تلغرام https://t.me/SyrianArabNewsAgency

انظر ايضاً

القضاء على إرهابيين بينهم مدربون أجانب في ضربات مشتركة للجيش والقوات الروسية في إدلب

إدلب-سانا قتل وأصيب عدد من الإرهابيين بينهم مدربون أجانب بضربات جوية وصاروخية مشتركة من الجيش …